ترمب يتراجع عن سياسة فصل الأطفال المهاجرين عن أسرهم

رضخ الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، للضغط العام، ووقع أمرا تنفيذيا يعد فيه "بالحفاظ على الأسر معا" في مخيمات للمهاجرين.

وتراجع ترمب عن سياسته وسط غضب دولي من فصل الأطفال والآباء والأمهات الذين لا يحملون وثائق هجرة.

وقال ترمب إن السبب وراء قراره الأخير هو صور الأطفال الذين انتزعوا من والديهم، الذين يقبعون قيد السجن وينتظرون المحاكمة بسبب عبورهم الحدود بطريقة غير قانونية.

ولكن الأمر التنفيذي الجديد لا يعالج حالات الأسر التي أدت سياسة ترمب إلى فصل أفرادها بالفعل.

ويقول مسؤولو الهجرة في الولايات المتحدة إن 2342 طفلا فصلوا عن 2206 أشخاص من الآباء والأمهات، في الفترة الواقعة بين 5 أيار/مايو و9 حزيران/يونيو.

وقال ترمب خلال توقيع الأمر التنفيذي أمس الأربعاء "هذا يتعلق بالحفاظ على الأسر معا".

وأضاف "لا أحب منظر الأسر المنفصلة"، ولكنه قال إن الإدارة ستواصل "سياسة عدم التسامح" مع المخالفين، وستحاكم أي شخص يعبر الحدود بطريقة غير قانونية.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :107,092,870

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"