"موقف مهين" لمتحدثة البيت الأبيض بسبب ترمب

طردت صاحبة مطعم في فرجينيا، المتحدثة باسم البيت الأبيض ساره ساندرز، من المطعم الذي كانت ترغب في تناول العشاء به، بسبب عملها مع الرئيس دونالد ترمب.

وكتبت سارة في تغريدة، السبت: "مساء أمس (الجمعة) طلبت مني صاحبة مطعم ريد هين في ليكنغستون بفرجينيا المغادرة، لأني أعمل لحساب رئيس الولايات المتحدة. وغادرت بأدب".

وأضافت المتحدثة المكلفة بالرد على أسئلة الصحفيين يوميا في البيت الأبيض، أن تصرف صاحبة المطعم "يدل على سلوكها أكثر منه عني"، موضحة: "أنا أبذل على الدوام أقصى جهودي لمعاملة الناس، حتى الذين لا أتفق معهم، باحترام، وسأواصل القيام بذلك".

وكشف الواقعة عبر "فيسبوك" نادل في المطعم الواقع بالولاية المحاذية للعاصمة واشنطن، وروى على حسابه أنه اهتم بخدمة ساندرز "خلال مدة بلغت دقيقتين".

وتراوحت ردود الفعل تجاه المطعم عبر وسائل التواصل الاجتماعي بين الإيجابية والسلبية، بسبب موقفه الرافض لاستقبال ساندرز.

وتضامنت مع سارة زميلتها في الخارجية هيثر نويرت، التي كتبت على "تويتر": "أنا آسفة لمعاملتك بهذه الطريقة".

والثلاثاء تهجم متظاهرون على وزيرة الأمن الداخلي كرستين نيلسن، عندما كانت تتناول العشاء في مطعم مكسيكي بواشنطن.

وكان المحتجون يعبرون عن غضبهم لدفاعها عن سياسة الهجرة المثيرة للجدل التي يعتمدها ترمب، وأدت إلى فصل أكثر من ألفي قاصر عن أسرهم.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :113,273,757

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"