ماليزيا تصادر "مقتنيات بقيمة 273 مليون دولار" من رئيس الوزراء السابق نجيب عبد الرزاق

أعلنت الشرطة في ماليزيا أنها صادرت مجوهرات وحقائب ومبالغ مالية تبلغ قيمتها 273 مليون دولار من عقارات تابعة لرئيس الوزراء السابق نجيب عبد الرزاق وزوجته روسمة منصور.

وعُثر على عقد من الماس والذهب تبلغ قيمته 1.6 مليون دولار و14 تاجا و272 حقيبة فاخرة ضمن تحقيق فساد تجريه الحكومة في صندوق استثمار حكومي أسسه عبد الرزاق.

ولا يمكن معرفة مصير مليارات الدولارات التي كانت في الصندوق.

وبدأ التحقيق مع رئيس الوزراء السابق بعد هزيمته المفاجئة في الانتخابات في أيار/مايو. وتشتهر زوجته روسمة بحبها لشراء المقتنيات الفاخرة.

ووصفت الشرطة الماليزية مصادرة الممتلكات على أنها الأكبر في تاريخ البلاد.

وتمثل المجوهرات القدر الأكبر من المقتنيات المصادرة، حيث تم مصادرة 12000 قطعة حلي، وتبلغ قيمة أغلاها 1.6 مليون دولار.

كما صودرت 567 حقيبة تحوي نحو 30 مليون دولار نقدا، علاوة على 423 ساعة و234 نظارة شمس، حسبما قالت الشرطة.

وقال عمار سينغ، رئيس وحدة الجرائم التجارية في مؤتمر صحفي "لم نستطع إحصاء المواد المصادرة في محل العثور عليها لأن الأرقام كانت كبيرة للغاية".

وأضاف أن الأمر استغرق المسؤولين 5 أسابيع لإحصاء المواد المصادرة وتحديد قيمتها.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :107,451,046

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"