أبل وسامسونغ تنهيان حربا استمرت 7 أعوام

أعلنت شركتا "أبل" و"سامسونغ"، الأربعاء، توصلهما إلى اتفاق قضائي، منهيتين بذلك واحدة من أطول نزاعات الحقوق الفكرية في عصر التقنية، استمرت 7 سنوات.

وبدأت "أبل" رفع الدعاوى على شركات منافسة في 2011 بعدما هدد ستيف جوبز، بملاحقة الخصوم الذين استخدموا نظام التشغيل "آندرويد" دون مراعاة الحقوق الفكرية.

ولم تشر "أبل" و"سامسونغ" إلى بنود الاتفاق الذي توصلتا إليه، مؤخرا، لكنهما قدمتا وثيقة بشأن قرارهما إلى المحكمة، وفق ما نقلت "بلومبرغ".

وتابعت الشركة الأميركية ملاحقة عدد من مصنعي الهواتف الكبار، لكن نزاع "أبل" و"سامسونغ" كان الأكثر شراسة في النزاع التقني، إذ قالت "أبل" إن الشركة الكورية الجنوبية نسخت تصميما لأحد هواتف "آيفون" بشكل "مفضوح".

وأدان حكم قضائي صدر عام 2012 الشركة الكورية الجنوبية، لكن خلاف "سامسونغ" و"أبل" حول قيمة التعويضات أدى إلى متاهة قضائية جديدة استمرت أعواما أخرى.

وكلّف النزاع القضائي الشركتين المتخاصمتين مصاريف قضائية وصلت إلى مئات الملايين من الدولارات.

وقال المحامي بول بيرغوف الذي تابع القضية لعدة أعوام إن الطرفين تعبا، ويريدان أن يتوقفا عن دفع المصاريف، لكن لا فكرة لديه حول الطرف الذي بادر إلى التسوية.

وأصبحت الدعاوى القضائية مع شركات منافسة حول حقوق الملكية الفكرية وبراءات الاختراع، مصدر إزعاج واستنزاف لـ "أبل" بسبب تكلفتها التي تصل إلى مليارات الدولارات.

وحكمت هيئة محلفين أميركية في مايو على "سامسونغ" بدفع غرامة قدرها 539 مليون دولار لشركة "أبل" إثر انتهاك براءات الاختراع المتعلقة بتصميمات هواتف.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :104,820,527

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"