تهريب مجرم شهير بمروحية من سجن فرنسي

ذكرت مصادر أمنية فرنسية أن أشخاصا يحوزون أسلحة ثقيلة قاموا بتهريب أحد أفراد عصابة من سجن فرنسي في طائرة مروحية هبطت على أرض السجن.

وكان رضوان فايد يقضي فترة عقوبة طويلة في سجن جنوبي باريس بعد إدانته بالسطو المسلح وقتل شرطية عام 2010 في عملية سرقة فاشلة.

ويعد فايد أحد أشهر رجال العصابات في فرنسا وله تاريخ طويل من السرقات التي يقول إنه استلهمها من أفلام شهيرة بهوليوود مثل "سكار فيس" و"هيت".

وقالت المصادر إن 3 رجال مسلحين وصلوا إلى مدخل السجن وطلبوا إطلاق سراح فايد لتشتيت الانتباه. وفي الوقت نفسه هبطت مروحية في ساحة السجن وأخذ المسلحون فايد من غرفة الزيارة التي كان موجودا بها وفروا هاربين بالمروحية.

ولم يصب أحد خلال العملية في حين عثرت الشرطة على الطائرة محترقة شمالي باريس دون أن يعرف مصير قائدها.

وقال مسؤول بوزارة الداخلية "نتخذ كل الإجراءات لتحديد مكان الهارب".

ليست المرة الأولى
وسبق أن فر فايد من السجن عام 2013 وأخذ معه 4 حراس رهائن قبل أن يستخدم الديناميت لتفجير طريق للخروج والفرار بسيارة كانت تنتظره. وظل طليقا 6 أسابيع قبل أن تقبض عليه الشرطة في فندق مع أحد شركائه.

وحسب إشعار أحمر من الشرطة الدولية (الإنتربول)، وهو أشبه بأمر اعتقال دولي، فإن فايد يعد شخصا خطرا.

وأمضى فايد 10 سنوات في السجن حتى عام 2009 عندما أفرجت السلطات عنه ووضعته قيد المراقبة ثم أقنع مراقبيه بأنه قد تغير وأصبح إنسانا سويا.

وزادت شهرته منذ ذلك الحين بعد ظهوره في برامج تلفزيونية وإصداره كتبا تحكي عن تاريخه وكيف تحول إلى مجرم في ضواحي باريس.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :107,482,287

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"