"واتساب" يتحرك بعد الرسائل القاتلة في الهند

استجاب تطبيق "واتساب" للانتقادات التي تعرض لها في الهند، بعد وقوع جرائم قتل كان السبب وراءها انتشار شائعات وأخبار زائفة عبر خدمته، معلنا عن منح مالية لمن يساهم في حل هذه المشكلة.

وأدى انتشار الرسائل المضللة التي جرى تداولها عبر "واتساب" في الهند إلى وقوع سلسلة جرائم قتل، حيث لقي 29 شخصا مصرعهم منذ شهر أيار/مايو الماضي في جميع أنحاء الهند.

وشهد آخر حادث قتل 5 عمال على يد مجموعة مكونة من 40 شخصا، ما دفع التطبيق المملوك من قبل شركة "فيسبوك" إلى القول إنها ستمول أبحاثا لمعرفة سبب الانتشار الكبير للأخبار المضللة في الهند عبر المنصة.

ونقل موقع "إنغادجيت" المتخصص بالأخبار التقنية عن مسؤولين في "واتساب" قولهم، إنهم طلبوا المساعدة الخارجية من المختصين التقنيين، للتوصل إلى طريقة لوقف انتشار "الأخبار المزيفة" والشائعات عبر الخدمة.
وأشار الموقع إلى أن "واتساب" ستقدم منحا تصل قيمتها إلى 50 ألف دولار، لأي باحث يقدم اقتراحات وحلول لإيقاف انتشار المعلومات المضللة عبر التطبيق.
وكانت وزارة تكنولوجيا المعلومات في الهند قد طلبت من "واتساب"، الذي يمتلك أكثر من 200 مليون مستخدم نشط في البلاد اتخاذ التدابير اللازمة لمنع انتشار الرسائل المزيفة.

وتوفر "واتساب" ميزة تشفير الرسائل بتقنية "من نهاية إلى نهاية" ضمن منصتها، وهو ما يعني أن الشركة لا تستطيع قراءة محتويات الرسائل أثناء تبادلها عبر خوادمها، وعليه فإنه من المستحيل مراقبة هذه المحادثات والتحكم بها دون كسر أحد أهم ميزات الخدمة.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :113,178,929

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"