بلجيكا تبخر حلم البرازيل وتبدأ التفكير بلقب أول

واصل المنتخب البلجيكي لكرة القدم مسعاه للتتويج بلقبه الأول في كأس العالم في كرة القدم، ببلوغه الدور نصف النهائي لمونديال روسيا 2018 على حساب أحد أبرز المرشحين، المنتخب البرازيلي، بفوزه عليه 2-1 في قازان يوم الجمعة.

وفي ثاني مباريات ربع النهائي، سجل فرناندينيو (13 خطأ في مرماه) وكيفن دي بروين (31) هدفي بلجيكا، وريناتو أغوستو (76) هدف البرازيل التي انضمت ونجمها نيمار للمنتخبات الكبيرة التي ودعت المنافسة.

وتلتقي بلجيكا في نصف النهائي الثلاثاء في سان بطرسبورغ، مع جارتها فرنسا التي تغلبت على الاوروغواي 2-صفر في نيجني نوفغورود الجمعة.

وهي المرة الثانية التي تبلغ فيها بلجيكا نصف النهائي في 13 مشاركة، بعد أولى عام 1986 عندما خسرت أمام الارجنتين بثنائية دييغو مارادونا، وحلت رابعة بخسارتها أمام فرنسا 2-4 بعد التمديد (الوقت الاصلي 2-2).

وضربت بلجيكا بقوة في الشوط الاول وسجلت هدفين وكان في امكانها زيادة الغلة نظرا للهجمات المرتدة العديدة التي أتيحت لها، قبل ان تتراجع كليا الى الدفاع في الشوط الثاني. وأوصل "الشياطين الحمر" المباراة الى بر الأمان، بدعم من حارس مرماهم تيبو كورتوا الذي ساهم بشكل أساسي في التصدي للضغط المكثف للسيليساو الباحث عن محو خيبة النسخة الأخيرة على أرضه، عندما أقصي في نصف النهائي بخسارة مذلة أمام ألمانيا 1-7، وأخرى أمام هولندا صفر-3 في مباراة المركز الثالث.

وباتت البرايل خامس منتخب سبق له التتويج باللقب، يودع البطولة بعد ألمانيا البطلة 4 مرات آخرها 2014، واسبانيا بطلة 2010 والارجنتين بطلة 1978 و1986 والاوروغواي بطلة 1930 و1950.

وحافظت بلجيكا على سجلها خاليا من الخسارة في 24 مباراة متتالية (19 فوزا و5 تعادلات)، ونجحت في فك عقدة ربع النهائي التي سقطت فيها في مونديال 2014 وكأس أوروبا 2016 في فرنسا.

وقال مدربها الاسباني روبرتو مارتينيز ان لاعبيه "قاموا بأمور رائعة، لعبوا بروح رائعة، يستحقون أن يكونوا ابطالا في بلجيكا".

- السد المنيع كورتوا -

وتدين بلجيكا بالفوز لحارس مرمى تشلسي الانكليزي كورتوا الذي أنقذ مرماه مرارا لاسيما في الشوط الثاني، بعدما دفع مدرب البرازيل تيتي بالمهاجم روبرتو فيرمينو مكان ويليان (46)، ودوغلاس كوستا مكان غابريال جيزوس (58)، واغوستو مكان باولينيو (73). بيد ان الاندفاع الهجومي لم يكن منظما بشكل جيد وكثرت التمريرات الخاطئة، ليودع السيليساو النهائيات للمرة الرابعة تواليا على يد منتخب أوروبي (فرنسا 2006 وهولندا 2010 والمانيا 2014).

وأجرى مارتينيز تبديلين على تشكيلته التي تخطت اليابان بصعوبة (3-2) في ثمن النهائي، فأشرك البديلين مسجلي هدفي التعادل والفوز في تلك المباراة، مروان فلايني وناصر الشاذلي، مكان يانيك كاراسكو ودرايس مرتنز. وستفتقد بلجيكا في نصف النهائي مدافعها الايمن توما مونييه لاعب نادي باريس سان جرمان الفرنسي، بسبب الايقاف لتراكم الانذارات.

بدوره أجرى تيتي تبديلين على التشكيلة التي تغلبت على المكسيك (2-صفر) في ثمن النهائي، حيث عاد المدافع الايسر مارسيلو بعد تعافيه من اصابة في ظهره بدلا من بديله فيليبي لويس، ولعب لاعب وسط مانشستر سيتي الانكليزي فرناندينيو مكان لاعب وسط ريال مدريد كاسيميرو الموقوف.

وبدأت المباراة هجومية ضاغطة من الدقائق الأولى. وكانت المحاولة الأولى تسديدة قوية لدي بروين من خارج المنطقة بجوار القائم الايمن للحارس أليسون (2).

وأنقذ القائم الايمن بلجيكا من هدف عندما رد كرة تياغو سيلفا بركبته من ركلة ركنية انبرى لها نيمار (8)، رد عليها سريعا الشاذلي بتسديدة قوية من خارج المنطقة مرت بجوار القائم الايمن لأليسون.

وأهدر باولينيو فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تهيأت امامه كرة اثر ركلة ركنية نفذها ويليان لكنه سددها برعونة شتتها الدفاع (10).

ونجحت بلجيكا في افتتاح التسجيل عندما انبرى الشاذلي لركلة ركنية لمسها فانسان كومباني برأسه وتابعها فرناندينيو خطأ في مرماه (13).

وبعد دقيقة، أبعد كورتوا كرة عرضية قوية لويليان (14)، ثم سدد كوتينيو كرة قوية من خارج المنطقة بين يدي الحارس البلجيكي (19)، وأخرى لمارسيلو أبعدها كورتوا قبل ان يشتتها الدفاع (26).

وأضاف دي بروين الهدف الثاني عندما تلقى كرة من لوكاكو بعد مجهود فردي رائع من الاخير من منتصف ملعب منتخب بلاده، فسددها قوية بيمناه من حافة المنطقة في الزاوية اليمنى لمرمى أليسون (31).

وسعى البرازيليون للتعويض سريعا. وحول جيزوس برأسه كرة عرضية من مارسيلو بعيدا عن القائم الايسر (36)، وابعد كورتوا تسديدة قوية لكوتينيو من خارج المنطقة (37). ورد أليسون بالتصدي لكرة قوية لدي بروين من ركلة حرة جانبية الى ركنية (41)، انبرى لها الشاذلي وتابعها كومباني بقدمه وتصدى لها أليسون في توقيت مناسب (42).

واندفعت البرازيل بقوة في الشوط الثاني، وتدخل كورتوا في توقيت مناسب لقطع توغل جيزوس داخل المنطقة (54)، ثم تصدى ل3 تسديدات قوية لكوستا (62 و71 و75)، قبل ان ينجح اغوستو في تقليص الفارق بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية من من كوتينيو (76).

وكاد فيرمينو يدرك التعادل من تسديدة قوية من مسافة قريبة مرت فوق العارضة (78)، ثم أخرى لأغوستو مرت بجوار القائم الايمن (80). وأنقذ كورتوا مرماه للمرة الأخيرة في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع، عندما ابعد تسديدة رائعة لنيمار من خارج المنطقة الى ركنية.

في ما يأتي ترتيب الهدافين:

- 6 أهداف -

هاري كاين (انكلترا)

- 4 أهداف -

كريستيانو رونالدو (البرتغال)

روميلو لوكاكو (بلجيكا)

- 3 أهداف -

دينيس تشيريشيف وأرتيم دزيوبا (روسيا)

دييغو كوستا (اسبانيا)

كيليان مبابي (فرنسا)

إدينسون كافاني (الأوروغواي)

ييري مينا (كولومبيا)

انطوان غريزمان (فرنسا)

- هدفان -

لوكا مودريتش (كرواتيا)، ميلي يديناك (استراليا)، فيليبي كوتينيو ونيمار (البرازيل)، أحمد موسى (نيجيريا)، ادين هازار (بلجيكا)، جون ستونز(انكلترا)، محمد صلاح (مصر)، لويس سواريز (الأوروغواي)، هيونغ مين سون (كوريا الجنوبية)، أندرياس كرانغفيست (السويد)، وهبي الخزري (تونس)، سيرخيو أغويرو (الارجنتين)، تاكاشي اينوي (اليابان)

- هدف واحد -

ناتشو فرنانديز وإيسكو وياغو اسباس (اسبانيا)، خوسيه خيمينيز (الأوروغواي)، إيوري غازينسكي وألكسندر غولوفين (روسيا)، يوسف بولسن وكريستيان إريكسن وماتياس يورغنسون (الدنمارك)، ألكسندر كولاروف وألكسندر ميتروفيتش (صربيا)، هيرفينغ لوسانو وخافيير هرنانديز "تشيتشاريتو" وكارلوس فيلا (المكسيك)، ستيفن تسوبر وغرانيت تشاكا وشيردان شاكيري ويوسيب درميتش وبليريم دزيمالي (سويسرا)، لودفيغ اوغوستينسن وأولا تويفونن وإميل فورسبرغ (السويد)، درايس مرتنز وميتشي باتشواي وعدنان يانوزاي ويان فيرتونغن ومروان فلايني وناصر الشاذلي وكيفن دي بروين (بلجيكا)، يويا أوساكو وشينجي كاغاوا وكيسوكي هوندا وجينكي هاراغوشي (اليابان)، خوان فرناندو كينتيرو وراداميل فالكاو وخوان كوادرادو (كولومبيا)، مباي نيانغ وساديو مانيه وموسى واغيه (السنغال)، غريغور كريشوفياك ويان بيدناريك (بولندا)، بنجامان بافار ورافايل فاران (فرنسا)، أنتي ريبيتش وايفان راكيتيتش ايفان بيريزيتش وميلان باديلي وماريو ماندزوكيتش (كرواتيا)، روبرتو فيرمينو وباولينيو وتياغو سيلفا وريناتو أغوستو (البرازيل)، ديلان برون والفرجاني ساسي وفخر الدين بن يوسف (تونس)، ماركو رويس وطوني كروس (ألمانيا)، كيم يونغ-غوون (كوريا الجنوبية)، انخل دي ماريا وغابريال ميركادو وليونيل ميسي وماركوس روخو (الأرجنتين)، ألفريد فينبوغاسون غيلفي سيغوردسون (ايسلندا)، جيسي لينغارد (انكلترا)، سلمان الفرج وسالم الدوسري (السعودية)، ريكاردو كورايسما وبيبي (البرتغال)، كريم أنصاري فرد (إيران)، خالد بوطيب ويوسف النصيري (المغرب)، أندري كاريو وباولو غيريرو (البيرو)، فيكتور موزيس (نيجيريا)، لكندال واستون (كوستاريكا).

- خطأ في مرمى فريقه -

عزيز بوحدوز (المغرب)، أوغينيكارو ايتيبو (نيجيريا)، عزيز بهيش (استراليا)، تياغو شيوسيك (بولندا)، أحمد فتحي (مصر)، دينيس تشيريشيف وسيرغي ايغناشيفيتش (روسيا)، إديسون ألفاريز (المكسيك)، يان سومر (سويسرا)، فرناندينيو (البرازيل).

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :113,420,451

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"