سنغافورة.. قرصنة بيانات 1.5 مليون شخص بينهم رئيس الوزراء

أعلنت حكومة سنغافورة سرقة البيانات الشخصية لمليون ونصف المليون شخص بينهم رئيس الوزراء لي هسين لونج، في هجوم إلكتروني كبير على قاعدة البيانات الصحية التابعة لها.

ووصفت الحكومة السنغافورية الهجوم في بيان بأنه "أخطر انتهاك للبيانات الشخصية" تشهده البلاد، قائلة إن "التحقيقات التي أجرتها وكالة الأمن الإلكتروني (سي.إس.إيه) ونظام المعلومات الصحية المتكامل (آي.إتش.آي.إس) أكدت أن هذا هجوم إلكتروني متعمد وموجه ومدبر بدقة".

وأشار البيان إلى أن الهجوم الإلكتروني ليس من عمل قراصنة هواة أو عصابات إجرامية، فيما لم تذكر الجهة التي تقف وراء سرقة البيانات.

وأوضحت الوزارة أن بيانات شخصية غير طبية لنحو 1.5 مليون مريض زاروا العيادات بين أيار/مايو 2015 والرابع من تموز/يوليو هذا العام،  تم الوصول إليها ونسخها بشكل مخالف للقانون.

من جانبها، قالت وزارة الاتصالات والمعلومات في بيان منفصل، إنها ستشكل لجنة تحقيق، مؤكدة اتخاذ إجراءات فورية لتعزيز النظم الحكومية المضادة للهجمات الإلكترونية.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :104,955,253

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"