مسؤول إيراني: نمر بالأزمة الأخطر

محمد المذحجي

صرح رئيس مجلس مدينة طهران، محسن هاشمي، أن إيران تمر بأخطر أزمة منذ تأسيس النظام الحالي في عام 1979، وأنها أسوأ من تجرع مؤسس الجمهورية الإسلامية الإيرانية، روح الله الخميني، كأس السُم، بالإشارة إلى حديث الخميني بعد قبوله وقــــف إطلاق النار خلال الحرب الـ8 سنوات مع العراق، متوقعاً أن بلاده ستشهد احتجاجات أوسع وأشد مما حصل خلال مطلع هذا العام، مطالباً مسؤولي بلديات المدن الإيرانية بأن يكونوا على أهبة الاستعداد لمواجهة الاحتجاجات المحتملة.

وتوقع هاشمي خلال اجتماع أعضاء مجالس البلديات في محافظة طهران، أن تشهد البلاد احتجاجات أوسع من احتجاجات مطلع هذا العام التي عمّت مئات المدن الإيرانية.
وطالب مسؤولي بلديات المدن الإيرانية بأن يكونوا على أهبة الاستعداد لمواجهة الاحتجاجات المحتملة، وأن يقوموا بوضع خطط الطوارئ اللازمة لذلك، خاصة خلال فترة الأشهر الـ6 المنتهية برأس السنة الإيرانية في شهر آذار/ مارس المقبل.
وقال إن الأزمة البيئية وشحّ مصادر المياه سيبلغان ذروتهما خلال فترة الخريف والشتاء المقبلين، فضلاً عن خطر الاحتجاجات الاجتماعية والسياسية الواسعة بسبب الانخفاض الحاد للإيرادات النفطية للبلاد الناجم عن العقوبات الأميركية.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :110,507,549

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"