مقتل وإصابة العشرات في حرائق أثينا.. واليونان تستنجد بأوروبا

قال متحدث باسم الحكومة اليونانية اليوم الثلاثاء، إن حريق غابات مستعر شرقي العاصمة أثينا قتل أكثر من 20 شخصا، وأصاب أكثر من مئة بينهم 16 طفلا.

ويكافح أفراد الإطفاء في اليونان عدة حرائق قرب أثينا منذ أكثر من 12 ساعة. 
وسجل أكبر عدد من القتلى والمصابين في منطقة ماتي، بحسب رويترز.
وقال المتحدث الحكومي ديمتريس تساناكوبولوس في بيان بثه التلفزيون "هذه للأسف أكبر أعداد للمصابين والقتلى. أناس لم يستطيعوا المغادرة وكانوا محاصرين في منازلهم أو سياراتهم".

وشوهد الضحايا في بلدة ماتي الساحلية الصغيرة التي تقع شرقي أثينا.
وذكرت خدمة مكافحة الحرائق أنها طلبت المساعدة من دول أخرى.
وقالت متحدثة باسم الخدمة "بسبب شدة الحرائق ومخاطرها تقدمنا بطلب عبر آلية الدفاع المدني بالاتحاد الأوروبي للحصول على مساعدة دولية بأصول جوية وبرية".
وقطع رئيس الوزراء ألكسيس تسيبراس زيارته للبوسنة بسبب الأزمة التي استنفدت قدرات اليونان في مجال إطفاء الحرائق.
وقال تسيبراس "سنفعل كل ما نستطيع للسيطرة عليها". لكنه ألمح إلى أن اندلاع عدة حرائق في وقت واحد تستلزم مزيدا من التدقيق.
وأضاف "أنا قلق من النشوب المتزامن للحرائق في شرق أتيكا وغربها".
ولم يعرف بعد سبب اندلاع الحرائق.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,809,182

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"