وسائل إعلام: الصين لن تقبل "بابتزاز" أميركا في مجال التجارة

قالت وسائل الإعلام الرسمية في الصين يوم السبت إن التعريفات الجمركية الانتقامية التي أعلنت الحكومة فرضها على سلع أميركية بقيمة 60 مليار دولار أظهرت تصرفا حكيما من جانب بكين واتهمت الولايات المتحدة بالابتزاز.

وكشفت وزارة المالية الصينية في ساعة متأخرة من مساء الجمعة عن مجموعة جديدة من الرسوم الجمركية الإضافية على 5 آلاف و207 سلع مستوردة من الولايات المتحدة بنسب تتراوح بين 5 و25%.

وجاء الرد في أعقاب اقتراح لإدارة الرئيس دونالد ترمب بفرض رسوم جمركية بنسبة 25% على واردات صينية قيمتها 200 مليار دولار.

وقالت صحيفة جلوبال تايمز وهي صحيفة نصفية تديرها صحيفة الشعب اليومية في تعليق ”الإجراءات المضادة التي اتخذتها الصين تتصف بالتعقل“.

وتابعت الصحيفة في تعليقات تكررت في التلفزيون الرسمي ”الصين لن تندفع في منافسة مع الولايات المتحدة حول الأرقام“.

وفرضت كل من الولايات المتحدة والصين رسوما على سلع من الدولة الأخرى بقيمة 34 مليار دولار في تموز/يوليو.

ومن المتوقع أن تفرض واشنطن قريبا رسوما جمركية أكبر على سلع صينية إضافية بقيمة 16 مليار دولار وهو ما أعلنت الصين على الفور أنها سترد بالمثل عليه.

وقال التلفزيون الرسمي في تعليق ”الضغط الهائل الذي يمارسه البيت الأبيض والابتزاز أمر واضح بالفعل أمام المجتمع الدولي ... مثل هذا النهج من الابتزاز الهائل ضد الصين لن يؤتي ثماره“.

وفي سلسلة من التغريدات قال ترمب إنه لا يتفق مع هذا التحليل.

وقال ترمب ”التعريفات الجمركية تحقق المستهدف منها أفضل مما توقع أي أحد ... إنها تضر بالفعل باقتصادهم“ مشيرا إلى هبوط كبير في البورصة الصينية.

وزعم ترمب أن الصين تجري محادثات مع الولايات المتحدة حول التجارة لكنه لم يقدم تفاصيل. وقال إن إدارته ستواصل فرض تعريفات جمركية إذا لم تقبل دول أخرى الجلوس إلى مائدة التفاوض بشأن التجارة. ومضى يقول ”نحن نستخدمها (التعريفات الجمركية) من أجل التفاوض على اتفاقات تجارية عادلة“.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :104,956,373

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"