قرار جديد من البنك المركزي التركي لمواجهة خسائر الليرة

قرر البنك المركزي التركي تعديل سياسة الاحتياطي بهدف تعزيز القطاع المصرفي في البلاد، وهي الخطوة التي تتزامن مع الخسائر التي تُخيّم على الأسواق المالية.

وأعلن البنك في بيان نشره عبر موقعه الرسمي، الإثنين، أنه خفض الحد الأعلى للتسهيلات المتعلقة بتداول العملات الأجنبية "الفوركس" ضمن آلية خيارات الاحتياطي بمقدار 5% ليصبح 40%.
وأكد المركزي التركي أن التحرك لتعديل سياسة الاحتياطي سوف يوفر سيولة بقيمة 2.2 مليار دولار للقطاع المصرفي.
ويأتي قرار البنك بالتزامن مع تسجيل مستويات قياسية متدنية في قيمة الليرة التركية خلال تداولات الاثنين إضافة إلى خسائر في كافة الأصول التركية.
وخلال تعاملات متأخرة من يوم الاثنين، عمقت العملة المحلية لتركيا من خسائرها لتفقد نحو 3.6% مقابل نظيرتها الأميركية وتسجل مستوى قياسياً متدنياً جديداً عند 5.2627 ليرة لكل دولار.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,684,874

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"