أنجلينا جولي: السياسة "خيارٌ يستحق الدراسة"

قالت الممثلة العالمية أنجلينا جولي إنها لا تمانع في دخول عالم السياسة والدبلوماسية والخدمة العامة.

وقالت جولي، التي تشغل منصب المبعوثة الخاصة للمفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، إن عملها في مجال الإغاثة الإنسانية جعلها ترى عالم السياسة خيارا يستحق الدراسة.

وقالت جولي لمجلة فانيتي فير "لأنك ترغب حقا في تغيير كبير فإن عليك مسؤولية إذن. لكني وبصراحة لا اعرف ما هو الدور الذي سيجعلني أكثر فائدة."

وعند سؤالها هل ترى نفسها في عالم السياسة والدبلوماسية والخدمة العامة أجابت قائلة "إنني مستعدة."

وغالبت جولي دموعها عندما تطرق الحديث إلى فيلمها الجديد وأخذت تحكي للمجلة عن صداقتها بزامبريني. وعرضت جولي (39 عاما) على العداء الأولمبي السابق وبطل الحرب مشاهد من الفيلم قبل وفاته في يوليو/ تموز عن 97 عاما إثر نوبة التهاب رئوي استمرت 40 يوما. وقالت جولي "ان يشاهد شخص ما حياته الخاصة امر مؤثر للغاية."

والفيلم مأخوذ من كتاب حقق أعلى مبيعات ويحمل نفس الاسم للمؤلفة لورا هيلنبراند ويروي قصة حياة زامبريني. وقضى العداء السابق 47 يوما على عوامة عقب تحطم طائرته في المحيط الهادي وعامين في الأسر لدى اليابانيين.

وخاضت جولي الحائزة على جائزة اوسكار أفضل ممثلة مساعدة عن دورها في فيلم "غيرل انتربتد" تجربة الإخراج في الآونة الاخيرة. ومن المقرر طرح أحدث أعمالها في الإخراج يوم 25 ديسمبر/ كانون الأول وهو فيلم "آنبروكن" الذي تدور قصته حول حياة العداء الاولمبي والطيار الحربي الذي شارك في الحرب العالمية الثانية لويس زامبريني.

 

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :113,923,089

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"