مبعوث ترمب: انتخابات "لاشرعية" ينتج عنها حكومة "لاشرعية"

ذكر تقرير اميركي، ان مبعوث الرئيس الاميركي بريت ماكغورك أبدى امتعاضه من التعقيد المصاحب لعملية تشكيل الحكومة العراقية الجديدة، وذلك على خلفية مشاركته مخرجات اجتماعاته بساسة عراقيين، مع صناع القرار في البيت الابيض.

ونشر موقع "يو اس اي توداي"، تقريراً جاء فيه، ان "بريت ماكغورك مبعوث ترمب وصف الانتخابات العراقية التي جرت في آيار/مايو الماضي بأنها غير شرعية نتيجة عمليات التزوير التي قام بها متنفذون مدعومون من الاحزاب الفائزة"، مضيفاً ان "الاحزاب التي حصدت اصوات عالية تؤهلها لتشكيل الحكومة جميعها مشاركة في التزوير بمختلف مكوناتها".
وشار التقرير الى ان "ماكغورك كان ممتعض جداً من ردود افعال قادة بغداد والاقليم خلال اجتماعاته معهم"، واصفاً إياهم بأنهم قادوا اكبر عملية مزيفة وغير شرعية منذ التغيير في 2003".
وأردف ماكغورك، بحسب التقرير، ان "الحكومة المقبلة ستكون نتاج لعملية انتخابية غير شرعية وبالتالي سيكونون هم قادة لحكومة غير شرعية اساساً"، كما إنهم "يخضعون لإملائات تخالف سياسة واشنطن في المنطقة"، واصفاً ذلك بأن القرار غير عراقي".
وختم التقرير بأن القادة في البيت الابيض سيتباحثون بشأن مخرجات اجتماعات ماكغورك مع الزعماء السياسيين العراقيين من اجل الوصول لصيغة نهائية بشأن الحكومة المقبلة".
وكان بريت ماكغورك مبعوث الرئيس الاميركي دونالد ترمب قد اجرى خلال الفترة الماضية سلسلة من الاجتماعات مع القادة السياسيين في بغداد واقليم كردستان من اجل التباحث معهم بشأن تشكيل حكومة جديدة تكون ملائمة للمزاج الاميركي.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :110,751,406

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"