وزير الصحة يتعاطف مع عقرب قتل أكاديمية جزائرية

في موقف غريب، دافع وزير الصحة الجزائري مختار حسبلاوي عن عقرب لسعت أستاذة جامعية، مما أدى لوفاتها بعد نقلها لمستشفى بولاية ورقلة شرقي البلاد.

وقال حسبلاوي إن العقرب لا يهاجم البشر إلا إذا أحس بالخطر، وهو التصريح الذي اعتبره كثير من الجزائريين استهزاء بمشاعر الضحية وعدم تحمل الدولة لمسؤولياتها.

ونقلت مواقع إخبارية بالجزائر أن المجلس الوطني لأساتذة التعليم العالي ندد بتعليق وزير الصحة على وفاة الأستاذة في كلية اللغات في جامعة الوادي عائشة عويسات، بعدما لسعتها عقرب في ولاية ورقلة. ووصف المجلس تصريحات حسبلاوي بالمهينة وغير المسؤولة.

كما حثت نقابة الأساتذة الجامعيين وزير الصحة على التراجع عن تصريحاته، وطالبت رئاسة الجمهورية بالعمل على رد الاعتبار للراحلة عائشة عويسات.

وعلى تويتر، صب جزائريون جام غضبهم على الوزير ووصفوه بأنه غير مسؤول واتهموه بحب الموت وبالفشل في إدارة القطاع الصحي.

وغرد كمال "لــــمــــاذا بـــقـــي البروفسـور حــزبـلاوي وزير الصـحـة الجــزائــري في منـصـبه ولــم يُــقـــل بـعـد الــطـــاعــون الـذي ضــرب الـجـــزائــر مــؤخــراً".

وسخرت مغردة من تصريحات الوزير، قائلة إن العقرب كان في حالة دفاع عن النفس عندما لدغ المرأة وقتلها.

أما سعدون حسن فكتب "في الجزائر، وزير الصحة يدافع عن عقرب قتل امرأة.قال: “العقرب لا يقرص إلا إذا أحس بالخطر".

واسغرب ياسين من تعاطف وزير الصحة مع العقرب "في تصريح لا يليق بوزير مسؤول عن أرواح أربعين مليون مواطن في بلد يعبث به وباء الكوليرا". وتساءل: كيف وصلنا الى هذا الدَرَك السفلي من الانسانية؟

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,477,511

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"