النيران تلتهم مقرات الأحزاب الشيعية في البصرة… والمظاهرات تتواصل

تصاعدت وتيرة الاحتجاجات التي تشهدها محافظة البصرة في جنوب العراق، أمس الخميس، حيث خرجت عدة مظاهرات، كما أضرم المتظاهرون النار في مجمع مبنى المحافظة، وشوهدت النيران وسحب الدخان الكثيف تغطي سماء المنطقة، وتجمع المئات من المحتجين في محيط المبنى الذي يقع وسط البصرة.

وذكر شهود عيان أن «المتظاهرين تجمعوا أمام مبنى محافظة البصرة، ورغم الإجراءات الأمنية المشددة، أحرقوا المبنى والتهمت النيران جميع أقسامه».
وذكر الشهود أن «النيران امتدت إلى مساحات كبيرة من المكاتب في وقت تلبدت أجواء المجمع الحكومي بالدخان».
وقالت مصادر أمنية محلية إن محتجين أضرموا النيران في مقرات حزب الدعوة الحاكم والمجلس الأعلى الإسلامي ومنظمة بدر وحزب الله/ النجباء وعصائب أهل الحق، وهذه أكبر الجماعات المسلحة الشيعية التي تدعمها إيران في البلاد. كما هاجموا مكاتب تابعة لتلفزيون العراقية الرسمي.
كذلك أضرم المتظاهرون النار بدار استراحة المحافظ أسعد العيداني وسط المدينة. 
وأفادت مواقع إخبارية محلية، أن العشرات من المتظاهرين أغلقوا بوابة ميناء أم قصر الشمالي، ومنعوا دخول وخروج الشاحنات والبضائع من وإلى الميناء، احتجاجا على تردي الخدمات في البصرة، وللمطالبة بتوفير فرص العمل، والمياه الصالحة للاستخدام البشري.
وشهد الميناء تكدساً لشاحنات نقل البضائع جراء إغلاق البوابة، حسب موقع «المربد»، الذي نقل عن أحد منسقي المظاهرات لم يسمّه، قوله «سنستمر بإغلاق بوابة الميناء وقطع حركة التجارة عبره بشكل سلمي لحين تحقيق مطالبنا».
على صعيد متصل وبعد أن اتخذت قيادة عمليات البصرة، أمس، قراراً بفرض حظر التجوال في كامل محافظة البصرة، بدءا من الساعة 15:00 بتوقيت بغداد (13:00 ت.غ) إلى إشعار آخر غير مسمى، قال مصدر في الشرطة العراقية، إن السلطات الأمنية في المحافظة ألغت القرار قبل سريانه، وذلك خشية وقوع مواجهات بين قوات الأمن ومقاتلي «الحشد الشعبي».

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,154,625

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"