أميركا تستدعي سفراءها في السلفادرو وبنما والدومينكان بشأن تايوان

قالت الولايات المتحدة، الجمعة إنها استدعت سفراءها في جمهورية الدومينكان والسلفادور وبنما بسبب قرارات هذه الدول بإنهاء اعترافها بتايوان.

وأبدت واشنطن قلقها بشأن ارتفاع عدد الدول التي قطعت علاقاتها الدبلوماسية بتايوان لصالح الصين. وحولت السلفادور علاقاتها الشهر الماضي في حين فعلت جمهورية الدومينكان ذلك في أيار/مايو واتخذت بنما نفس الخطوة العام الماضي.

وليس لتايوان التي تتمتع بحكم ذاتي علاقات رسمية إلا بسبع عشرة دولة فقط معظمها دول صغيرة ونامية في أميركا الوسطى والمحيط الهادي من بينها بيلز وناورو.

ومثل معظم الدول الأخرى ليس لواشنطن علاقات دبلوماسية مع تايبه ولكنها المورد الرئيسي للسلاح وأقوى مسانديها على الصعيد الدولي.

وكان البيت الأبيض قد حذر الشهر الماضي من أن الصين تجذب الدول بتقديم حوافز اقتصادية ” تسهل الاعتماد والهيمنة وليس الشراكة الاقتصادية“.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,139,455

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"