توقيف "متسولة" بالمغرب تملك سيارة "سكودا" ومنزلا فاخرا

أمرت النيابة العامة باعتقال مواطنة مغربية "غنية" تتخذ "التسول" مهنة لها، بعد أن كشفت تحريات الشرطة، امتلاكها سيارة ومنزلا فاخرين بحسب ما نقلته الصحافة المحلية.

وتابعت الصحافة المحلية، أن وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمدينة أكادير (جنوب) أمر بمتابعة "المتسولة/الغنية" التي تم توقيفها نهاية الأسبوع الماضي، في حالة اعتقال، وتم إيداعها بالسجن المحلي أيت ملول بذات المدينة. 

وتوقعت ذات المصادر أن تنطلق أولى جلسات محاكمة المتسولة يوم الأربعاء، وتواجه تهمة التسول التي يعاقب عليها القانون الجنائي المغربي.

ويقضي القانون الجنائي المغربي بمتابعة كل شخص ثبت أنه يملك وسائل التعيش أو كان بوسعه الحصول عليها بالعمل أو بأية وسيلة مشروعة، ولكنه تعود ممارسة التسول في أي مكان كان، حسب الفصول 326 و327 و328، وتتراوح عقوبتها بالحبس من شهر إلى 6 أشهر. 

وكانت التحريات التي باشرتها عناصر الدائرة الخامسة للشرطة بأكادير، وتخص سيدة تمتهن التسول أمام مساجد المدينة، قد كشفت عن مفاجأة من العيار الثقيل، فبعد تتبع تحركاتها، تم اكتشاف أنها تتوفر على سيارة ومنزل فاخرين في ملكيتها.

وتابعت المصادر أن عناصر هذه الدائرة قاموا بمراقبة للمعنية مدة طويلة، إلى أن تبين أنها تأتي في سيارة وصفت بـ"النوع الرفيع"، وتقوم باستبدال ملابسها الجيدة بملابس رثة لاستدرار عطف المصلين بجنبات مسجد في أكادير.

وأفادت التحقيقات، التي باشرتها عناصر الشرطة، بامتلاك المعنية منزلا خاصا بها، إلى جانب المركبة التي تستعملها في التنقل إلى جنبات المساجد كل يوم.

وقد جرى إيقاف المتسولة الأربعينية أمام ذهول المواطنين، الذين ألفوا رؤيتها بملابس رثة وقديمة بمداخل بعض المساجد في المدينة.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :110,761,672

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"