ترمب يتوعد إيران بعقوبات جديدة.. ويدعو العالم لعزلها

ركز الرئيس الأميركي دونالد ترمب في خطابه السنوي في الأمم المتحدة، مساء الثلاثاء على انتقاد إيران ومهاجمة ما وصفه بـ"الدكتاتورية الفاسدة".

وأفرد جزء كبير من كلمته التي استغرقت 35 دقيقة، على سياسة إيران "المدمرة"، قائلاً إن "زعماء إيران ينشرون الفوضى والموت والدمار. ولا يحترمون جيرانهم أو حدودهم أو الحقوق السيادية للدول".

"مزيد من العقوبات"

وطلب ترمب من دول العالم الانضمام إلى الولايات المتحدة في عزل إيران بسبب سلوكها العدواني.

كما كشف أن واشنطن أطلقت حملة ضغط اقتصادي لحرمان إيران من تمويل سلوكها في المنطقة، مضيفاً: "سنفرض المزيد من العقوبات بعد استئناف العقوبات النفطية على إيران في الخامس من تشرين الثاني/نوفمبر".

في المقابل، رد الرئيس الإيراني حسن روحاني على كلمة ترمب، وذلك، في كلمته أمام الجمعية العامة في وقت لاحق. ووجه روحاني انتقادا حادا لقرار ترمب الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني المعلن في عام 2015.
واعتبر أن انسحاب الرئيس الأميركي من مؤسسات عالمية "عيب في شخصيته"، متناسياً كافة التصريحات الصادرة عن عدة مسؤولين في الإدارة الأميركية والمنتقدة للاتفاق النووي.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :110,037,477

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"