أميركا تدرس منح إعفاءات من عقوبات إيران النفطية

قال مسؤول في الحكومة الأميركية يوم الجمعة إن إدارة الرئيس دونالد ترمب تدرس منح إعفاءات من العقوبات التي ستفرضها الشهر المقبل للدول التي تخفض وارداتها من النفط الإيراني.

وانسحبت الإدارة الأميركية من اتفاق بشأن البرنامج النووي الإيراني في أيار/مايو وستعيد بشكل منفرد فرض عقوبات على مستهلكي النفط الخام الإيراني في الرابع من تشرين الثاني/نوفمبر. وتهدف هذه العقوبات إجبار طهران على وقف تدخلها في سوريا والعراق وإنهاء برنامجها للصواريخ الباليستية.

وتقول إيران إنها التزمت بالاتفاق النووي الذي أبرمته عام 2015 مع 5 دول كبرى بالإضافة إلى الولايات المتحدة.

وقال المسؤول الذي تحدث شريطة عدم نشر اسمه إن الإدارة ”في خضم عملية داخلية“ لدراسة منح إعفاءات للتخفيضات الكبيرة.وكانت تلك أول مرة يقول فيها مسؤول أميركي إن الإدارة بصدد دراسة منح إعفاءات. وقال وزير الخارجية مايك بومبيو في الهند الشهر الماضي إن الإدارة ستدرس منح إعفاءات وإن بعض مشتري النفط الإيراني سيستغرقون ”بعض الوقت ” لوقف تعاملهم مع إيران.

وقال مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون يوم الخميس إن هدف الإدارة هو عدم منح إعفاءات ”وتراجع صادرات النفط والغاز والمكثفات الإيرانية إلى صفر“. وأضاف إن الإدارة لن تحقق ذلك بالضرورة.وقال المسؤول إن الإدارة ” مستعدة للعمل مع الدول التي تخفض وارداتها على أساس كل حالة على حدة“.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,115,755

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"