الملك سلمان وولي عهده يعزيان أسرة خاشقجي بعد الإقرار بموته

قدم العاهل السعودي، الملك سلمان، وولي عهده، الأمير محمد، تعازيهما إلى أسرة الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

وقالت الوكالة في تقريرين منفصلين إن الزعيمين عبرا عن تعازيهما في اتصالين هاتفيين مع نجل خاشقجي، صلاح.

و"أعرب الملك سلمان عن بالغ تعازيه ومواساته لأسرة وذوي الفقيد جمال خاشقجي رحمه الله"، كما عبر الأمير محمد بن سلمان لنجل خاشقجي "عن عزائه ومواساته له ولكافة أسرته ..."

ونقلت وسائل إعلام سعودية عن صلاح خاشقجي قوله إن الأسرة تثق في السلطات.

ولكن عبد الله، وهو نجل آخر لخاشقجي، أصدر بيانا منفصلا الأسبوع الماضي، عبرت فيه الأسرة عن "الصدمة"، وطالبت "بتشكيل لجنة دولية محايدة فورا لجمع الحقائق بشأن اختفاء خاشقجي، والتقارير المتضاربة بشأن وفاته".

وقد أجري الاتصالان عقب إقرار الرياض بموت خاشقجي في القنصلية السعودية في اسطنبول في 2 تشرين الأول/اكتوبر. وقالت السعودية إن الموت حدث نتيجة شجار بالأيدي مع "أشخاص قابلوه داخل القنصلية".

وكانت مصادر أخرى ادعت أن خاشقجي قتل عمدا على أيدي فريق أرسل من أجل هذا الغرض من السعودية.

وقبل دقائق من إعلان المملكة عن موت خاشقجي، أعفى الملك سلمان عددا من المسؤولين رفيعي المستوى في الاستخبارات، ومسؤول العلاقات العامة والإعلام، سعود القحطاني، من مناصبهم.

ماذا قال وزير الخارجية السعودي؟

وتقول السعودية إن خاشقجي قتل، محملة مسؤولية قتله لـ"عملية مارقة"، أدت إلى إثارة غضب دولي.

وقال وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، إن قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي كان خطأ فادحا، ونفى أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان أمر بقتله.

وفي حديث لمحطة "فوكس نيوز"، قال الجبير إن أفرادا ربما حاولوا إخفاء أمر القتل عن حكومته، التي أشار إلى أنها لم تكن على دراية به.

وقال الجبير "الأفراد الذين فعلوا هذا فعلوه خارج نطاق سلطتهم. من الواضح أن ثمة خطأ جسيما ارتُكب، وما فاقم الخطأ هو محاولة التغطية عليه".

وأضاف "نريد التأكد من أن المسؤولين (عن موت خاشقجي) سيعاقبون".

كما قال وزير الخارجية السعودي "لا نعلم مكان الجثة".

وكان خاشقجي شوهد آخر مرة وهو يدخل القنصلية السعودية في اسطنبول.

وحتى الآن تقول السعودية إنها اعتقلت 18 شخصا، وأقالت اثنين من معاوني ولي العهد محمد بن سلمان، وأنشأت هيئة تحت رئاسته لإصلاح جهاز المخابرات.

وقالت السعودية في بادئ الأمر أنه غادر المبنى دون أن يلحق به أذى، ولكنها أقرت لأول مرة يوم الجمعة أنه مات، وقالت إنه قتل في اشتباك بالأيدي.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,269,230

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"