سيول جارفة توقع ضحية في الكويت

قضى شخص في الكويت بعدما جرفته السيول الناجمة عن هطول أمطار غزيرة تسبّبت بأضرار في الطرق والجسور والمنازل، وأدت الى إعلان حالة الطوارئ في عدد من الوزارات والشركات.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة الكويتية أحمد الشطي إن "سوء الاحوال الجوية أدى الى وفاة شخص من البدون يبلغ من العمر 30 عاما". وأوضح أنّ الرجل "جرفته السيول أثناء محاولته إنقاذ أفراد أسرته من الغرق عقب ارتفاع منسوب المياه في منزلهم". وأضاف: "سجّلنا إصابات بسيطة نتيجة حوادث اصطدام".
وجرفت السيول عشرات السيارات في عدد من مناطق الكويت، خصوصا المناطق السكنية الجديدة، وتسبّبت بغرق العديد من الجسور وتعرضها لأضرار كبيرة.
ودفع سوء الأحوال الجوية وزارة النفط والكهرباء ومختلف الشركات النفطية الى إعلان حالة الطوارئ، فيما بادرت وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل إلى فتح صالات حفلات الزفاف لإيواء المتضررين. وتدخل الجيش والحرس الوطني لإنقاذ لأشخاص في منازلهم وعلى الطرق.
وعقدت الحكومة جلسة استثنائية دعا خلالها رئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك الصباح إلى إجراء "تحقيقات عاجلة لمحاسبة المسؤولين من أفراد وشركات عن غرق عدد من المناطق السكنية والطرق الرئيسية".
وتشهد مناطق عدة في دول مجاورة سقوط أمطار غزيرة. وفي الأردن، لقي 12 شخصا حتفهم في سيول خلفتها أمطار غزيرة ليل أمس (الجمعة).

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,361,506

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"