واشنطن عن قضية خاشقجي: لا نتوقع فرض عقوبات على السعودية.. لكن إجراءاتنا لم تنته

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر نويرت إن واشنطن لا تتوقع فرض عقوبات على المملكة العربية السعودية بسبب قضية مقتل الإعلامي السعودي جمال خاشقجي، لكنها أضافت في الوقت نفسه أن الإجراءات الأميركية لم ولن تنتهي بإلغاء التأشيرات ومنع دخول بعض المسؤولين السعوديين للولايات المتحدة.

وردا على سؤال خلال المؤتمر الصحفي اليومي لوزارة خارجية الأميركية، حول ما إذا كان السعوديون متعاونين مع الولايات المتحدة بشأن تحقيقات خاشقجي، قالت نويرت: "يمكنني أن أخبركم أن وزير الخارجية مايك بومبيوة قد تحدث مع ولي العهد الأمير محمد بن سلمان في خلال عطلة نهاية الأسبوع، وأجري محادثة معه وأكدنا فيها على أهمية خضوع كافة المتورطين في مقتل جمال خاشقجي للمساءلة".

وأضافت نويرت أن بومبيو أشار إلى أن "حكومة الولايات المتحدة تقوم بتجميع بعض بياناتها الخاصة ومراجعة تلك الحقائق". وتابعت بالقول: "نحن نحصل على معلومات من مجموعة متنوعة من المصادر، تماما كأي حكومة".

وأكدت نويرت أن واشنطن كانت واضحة مع الحكومة السعودية حول توقع الشفافية والمساءلة والسرعة في تحديد ما حدث لخاشقجي. وأشارت نويرت إلى تصريحات وزير الخارجية الأميركي التي قال فيها "إننا سنحاسب المسؤولين".

وقالت نويرت إن بومبيو "قام بإلغاء عدد من التأشيرات قبل بضعة أسابيع، كما أننا نحظر على بعض المسؤولين السعوديين دخول الولايات المتحدة. ولكن كان الوزير واضحا أيضا في القول إن الأمور لن تنتهي عند هذا الحد". وأضافت: "لا نتوقع فرض عقوبات، ولكن لم تنتهي إجراءاتنا ولن تنتهي بإلغاء التأشيرات وحظر بعض المسؤولين السعوديين من القدوم إلى الولايات المتحدة".

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,496,068

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"