إيران تعلن افتتاح مزيد من الجامعات في سوريا

في سياق السياسية الإيرانية الرامية إلى خلق اذرع عسكرية ودينية وأخرى ناعمة مستدامة تابعة لها في الدول ذات الأهمية الاستراتيجية، وفق نهج «النفس الطويل» لتمرير مشروعها في المنطقة، أعلن وزير العلوم والبحوث الإيراني، منصور غلامي، بأن بلاده بصدد افتتاح فرع لجامعة «تربية مدرس» الحكومية في دمشق، في خطوة وصفت بأنها «استمرار لسياسة طهران التوسعية في المنطقة».

وقال خلال استقباله نائب رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية السورية الإيرانية محمد حسين راغب الحسين، إن «جامعة تربية مدرس مسؤولة عن بناء وحدة جامعية في سوريا»، مؤكدًا المضي باتجاه متابعة تأسيس الجامعة في سوريا، واعتبر أن تأسيس الجامعة في دمشق، «سيساعد الطلاب السوريين، لاسيما في مرحلة الماجستير والدكتوراه، على الدراسة في بلدهم»، مشيرًا إلى أن «هناك عددًا كبيرًا من الطلاب السوريين يدرسون في مستويات البكالوريوس والدراسات العليا والدكتوراه؛ ونحن على استعداد لقبول المزيد من الطلاب الجدد».
وبالرغم من أنها ليست الجامعة الأولى التي تدشن إيران لها فروعاً في سوريا، الا ان استمرار هذه الخطوات يدلل حسب معارضين سوريين على تكثيف طهران جهودها في دفع عجلة المشروع الطائفي، وتغذية أحد اهم مبادئه في «التعبئة التربوية» التي أوصى بها الخميني، حيث سبقها افتتاح جامعتي «المصطفى العالمية الدينية» وجامعة «الفارابي» خلال فترة الثورة السورية، اذ تتبع جميع تلك الجامعات للمؤسسة التعليمية في إيران بشكل مباشر.
وكانت وكالة تسنيم الإيرانية قد نقلت عن مستشار قائد «الثورة الإسلامية للشؤون الدولية»، رئيس هيئة مؤسسي «جامعة آزاد الإسلامية» علي اكبر ولايتي، موافقة رأس النظام السوري بشار الأسد على تأسيس فروع للجامعة في سوريا.
وحسب الوسائل الإعلامية الإيرانية فإن ولايتي أشار في تصريح إلى أنه بعث برسالة لبشار الأسد معلناً فيها عن استعداده لتأسيس فروع لجامعة آزاد الإسلامية في سوريا، مضيفاً أن الأسد أصدر قراراً بافتتاح أفرع للجامعة في جميع المدن السورية، وفي جانب آخر، تطرق ولايتي إلى لقائه برئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي الشيخ همام حمودي، قائلاً، «إن الأخير أعلن عن رغبته بافتتاح فروع لجامعة آزاد الإسلامية في جميع المدن العراقية، ووفق مذكرة التفاهم التي أبرمناها مع السيد عمار الحكيم مسبقاً، سنؤسس فروعاً لجامعة آزاد في كربلاء والنجف وبغداد والبصرة وأربيل». وأضاف، «طرحنا خلال لقاء السيد حسن نصرالله الاستعداد لتحويل فرع هذه الجامعة في لبنان إلى فرع شامل، وسماحته أعلن استعداده لأخذ موافقة وزارة التعليم اللبنانية لاستكمال المشروع».

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,790,583

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"