ترمب "لا يريد الاستماع إلى تسجيل فظيع" حول مقتل خاشقجي

قال الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، إنه تلقى معلومات وافية عن تسجيل متعلق بقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، مضيفا أنه لن يستمع إليه بنفسه.

وينفي السعوديون تورط بن سلمان في مقتل خاشقجي.

وردا على سؤال خلال مقابلة مع برنامج "فوكس نيوز صنداي" حول عدم رغبته في الاستماع إلى التسجيل، قال ترمب: "لأنه تسجيل معاناة، تسجيل فظيع...لا يوجد سبب يجعلني استمع إليه".

وأضاف أنه سأل "هل يجب أن استمع إليه؟"، فجاء الرد بأنه "لا يجب أن يستمع إليه".

لكن ترمب أكد على أن الولايات المتحدة لا تريد أن تخسر السعودية كحليف مهم.

وسئل ترمب عما إذا كان بن سلمان كذب عليه عندما نفى أي علاقة له بالقتل، فرد: "لا أعرف، ومن الذي يمكن أن يعرف الحقيقة. لكن الأكيد أنه له الكثير من الناس. قال لي لا علاقة له بالأمر، قال لي ذلك، ربما 5 مرات في مناسبات مختلفة، وكان آخرها منذ أيام قليلة".

واعترف ترمب بأن أشخاصا مقربين من ولي العهد السعودي ربما يكونوا ضالعين في القضية، ولكنه قال: "أريد أن أقف إلى جانب حليف مهم على أكثر من صعيد".

ويواجه ترمب ضغطا كبيرا من أعضاء الكونغرس الديمقراطيين والجمهوريين الذين يطالبونه باتخاذ إجراءات أقوى ضد السعودية، إذ يقول بعضهم إنه على ترمب تعليق بيع الأسلحة للرياض، والتخلي عن دعم محمد بن سلمان. ولكن الرئيس الأميركي لا يزال متمسكا بموقفه.

وقررت الإدارة الأميركية الخميس فرض عقوبات اقتصادية على 17 من المسؤولين السعوديين للاشتباه في علاقتهم بمقتل خاشقجي، ولكن العقوبات لا تطال مسؤولين في الحكومة السعودية.

وتعد السعودية أهم مورد للنفط إلى الولايات المتحدة، وهي حليفتها في مواجهة النفوذ الإيراني في الشرق الأوسط.

وبحسب ما نقلته وكالة رويترز، فقد قال عضو مجلس الشيوخ الجمهوري، ليندزي غراهام، وهو مقرب من ترمب، في حوار مع قناة أميركية إنه لا يساوره أدنى شك في ضلوع بن سلمان في قتل خاشقجي:

وأضاف غراهام: "هم حليف مهم، لكن ولي العهد، رجل غير متزن وأعتقد أنه أضر كثيرا بالعلاقات بين الولايات المتحدة والسعودية. ولا أعتزم العمل معه مرة أخرى أبدا".

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,268,920

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"