نشطاء يطالبون بإخلاء سبيل لاعب كرة قدم بحريني محتجز في تايلاند

دعا نشطاء حقوقيون في تايلاند اليوم الجمعة إلى إخلاء سبيل لاعب كرة قدم بحريني لاجئ تحتجزه بانكوك وقد يتم ترحيله إلى بلاده التي يقولون إنه قد يتعرض للاضطهاد فيها.

وألقت السلطات التايلاندية القبض على اللاعب حكيم العريبي الذي حصل على حق اللجوء إلى استراليا ويلعب كرة القدم فيها لدى وصوله لمطار بانكوك هذا الأسبوع بموجب مذكرة للشرطة الدولية (الإنتربول) صدرت بطلب من البحرين.

وأدين العريبي بمهاجمة مركز شرطة في البحرين وحكم عليه غيابيا بالسجن 10 أعوام. ونفى العريبي ارتكاب أي مخالفة.

وقال مسؤول في مجال الهجرة طلب عدم ذكر اسمه لأنه غير مخول بالحديث إلى وسائل الإعلام ”علينا ترحيله إلى مسقط رأسه. من حقنا احتجازه لأي وقت نريده وفقا للقانون ولكن في إطار الضرورة“.

وذكر تشيتبول كانتشاناكيت، وهو مسؤول بوزارة الشؤون الخارجية، أن تايلاند لم تبرم معاهدة لتسليم المطلوبين مع البحرين لكن ”يمكن النظر في الأمر تبعا لكل حالة“.

وقالت وزارة الشؤون الخارجية والتجارة الاسترالية في بيان إنها ”على اتصال مباشر بالسلطات التايلاندية بخصوص هذه المسألة“.

ولم يتسن الحصول على تعليق من مسؤولين بالسفارة البحرينية في بانكوك.

وينتقد العريبي بشدة الشيخ سلمان آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم وأحد أقارب ملك البحرين.

وقالت منظمة هيومن رايتس ووتش إن السلطات البحرينية عذبت العريبي بسبب أنشطة أخيه السياسية خلال احتجاجات عام 2011.

وقال سوناي باسوك وهو باحث كبير في هيومن رايتس ووتش في تايلاند ”إعادته للبحرين ستكون تصرفا يفتقر إلى الشفقة وينتهك التزامات تايلاند بحماية اللاجئين“.

وحصل العريبي الذي كان يلعب في منتخب بلاده على حق اللجوء لاستراليا عام 2017 ويلعب الآن في أحد أندية مدينة ملبورن.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,140,433

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"