اليابان تدخل في حالة كساد غير متوقعة وبرنت يواصل الهبوط

دخل الاقتصاد الياباني في حالة كساد غير متوقعة في الربع الثالث من العام ما يمهد السبيل أمام رئيس الوزراء شينزو آبي لتأجيل رفع ثان لضريبة المبيعات.

ونزل الناتج المحلي الإجمالي 1.6 % على أساس سنوي في الفترة من تموز/ يوليو إلى ايلول/ سبتمبر بعدما هوى 7.3 % في الربع الثاني في أعقاب زيادة ضريبة المبيعات التي قوضت الإنفاق الاستهلاكي.

وكانت التوقعات بأن يتعافى ثالث أكبر اقتصاد في العالم بنسبة 2.1 % في الربع الثالث مع استمرار ضعف الاستهلاك والصادرات ما يلقي علي عاتق الشركات بمخزونات ضخمة.

وكان آبي قد صرح بانه سيضع البيانات في الاعتبار حين يأخذ قراره بشأن تنفيذ المرحلة الثانية من زيادة ضريبة المبيعات لتصل إلى 10%  في تشرين الأول/ اكتوبر من العام المقبل ضمن خطة لخفض الدين العام الهائل في اليابان وهو الأسوأ بين الدول المتقدمة.

ووصف مستشار اقتصادي لآبي التراجع الاقتصادي بأنه "صادم" وحث الحكومة علي دراسة تبني خطوات لدعم الاقتصاد.

وهبط مزيج برنت إلى 79 دولارا للبرميل، اليوم الإثنين، بعد تقارير عن إنزلاق اليابان رابع أكبر مستورد للنفط الخام في العالم في الركود وبعد استبعاد وكالة الطاقة الدولية العودة لاسعار النفط العالية في وقت قريب.

وهبط برنت 41 سنتا إلى 79 دولارا للبرميل. وأغلقت أسعار التعاقدات الاجلة لبرنت تسليم كانون الثاني/ يناير الجمعة مرتفعة 1.92 دولار.

وهبط سعر الخام الأمريكي تسليم كانون الأول/ ديسمبر 34 سنتا إلى 75.48 دولار للبرميل بعد اغلاقه مرتفعا 1.61 دولار.

ومازالت كل الأنظار متجهة إلى احتمال قيام أوبك بخفض الانتاج عندما تلتقي الأسبوع المقبل.

وفي علامة آخرى للتراجع بالنسبة لأسعار النفط قالت وكالة الطاقة الدولية إن سوق النفط دخلت عهدا جديدا مع تراجع النمو الاقتصادي الصيني وانتعاش انتاج الولايات المتحدة من النفط الصخري مما يجعل العودة إلى الاسعار المرتفعة أمر غير محتمل.

وقالت الوكالة في تقريرها الشهري إن الأسعار قد تتراجع بشكل أكبر في 2015 بعد انخفاضها لأقل من 80 دولارا للبرميل لأول مرة منذ عام 2010.

 

المصدر: وكالات

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :113,970,692

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"