ترمب يعلن حظر طائرات «بوينغ 737»... وأسهم الشركة تتراجع

قرر الرئيس الأميركي دونالد ترمب، حظر طائرات بوينغ طراز (737 ماكس 8 ) وطائراتها من طراز (ماكس 9)، وأعلن مساء الأربعاء من البيت الأبيض أن الولايات المتحدة تعلن الطوارئ ولن تقوم بتسيير طائرات بوينغ (737 ماكس)، وذلك بعد حادث تحطم الطائرة في إثيوبيا الذي أسفر عن مقتل 157 من 30 جنسية.

وقال ترمب للصحافيين في إفادة مقتضبة: " كل الطائرات التي تطير من طراز بوينغ 737 وطراز ماكس8 سيتم حظر طيرانها وفقاً لمكان الهبوط والوجهة التي يتخذونها"، مشيراً إلى انه تحدث مع الرئيس التنفيذي لشركة بوينغ ووزيرة النقل ايلين تشاو والمسؤول القائم بأعمال إدارة الطيران الفيدرالي دانييال الويل.
وأضاف:" جميعهم متفقون أن أي طائرة حالياً في الجو يجب أن تذهب إلى وجهتها وبعد ذلك يتم وقف طيرانها حتى إشعار آخر(... )حماية أرواح الأميركيين.. جميع الناس.. هي الأولوية لدي إدارتي وشاغلنا الأساسي وقلوبنا حزينة لكل من فقد أحباءه في الحادث إنه أمر فظيع ورهيب"
وتأثرت الأسواق بشكل سريع بعد دقائق من إعلان ترمب حيث هبطت أسهم بوينغ بأكثر من 2% كما تراجعت أسهم شركات الطيران الأميركية.
وقال خبراء إن المستثمرين في أسهم بوينغ قد خسروا بالفعل 26.6 مليار دولار خلال يومي الاثنين والثلاثاء من التداول هذا الأسبوع، وتراجع سعر بوينغ في بوصة نيويورك من 422.54 دولار (يوم الجمعة قبل الحادث) إلي 375.41 دولار في إغلاق الثلاثاء، فيما انخفضت القيمة السوقية لشركة بوينغ من 238.7 مليار دولار إلي 212.1 مليار يومي الاثنين والثلاثاء.
ويتوقع الخبراء مزيد من الخسائر والتراجع في أسهم الطيران. وقال جيم كوريدور مدير أبحاث الأسهم الصناعية، إنه "من المؤكد حدوث أضرار على المدى القريب لسمعة بوينغ ونشاطها التجاري لكن المدة التي تستغرقها هذه العملية ومدي عمقها تعتمد على نتيجة التحقيق وكيفية تعامل بوينغ مع الأزمة"
واستجابت إدارة ترمب للضغوط بعد قيام العديد من الدول بحظر طائرات بوينغ حيث جاءت الولايات المتحدة في ذيل قائمة الدول التي أعلنت حظر تلك الطائرات. واعتبر كثير من المحللين هذا الإعلان، تحولاً مذهلاً من قبل الولايات المتحدة التي طالما ساندت الطائرات الأميركية الصنع.
وأشاد عدد من أعضاء الكونغرس بخطوة إدارة ترمب التي أعطت الأولوية لحماية الأرواح.
وأشار خبراء الطيران المدني الأميركي إلى أن إعلان ترمب بحظر تلك الطائرات سيكون له تأثير على خطوط الطيران المحلية الأخرى مثل "ساوث وست" و"أميركان" والتي تملك في أسطولها عدد كبير من طائرات بوينغ "737 ماكس 8"، وأعلنت شركة أميركان اير لاينز أنها ستعمل على توفير مقاعد للركاب بناء على قرار إدارة ترمب.
ومن بين 350 طائرة بوينغ ماكس لدى الأساطيل العالمية، تستخدم خطوط الطيران الأميركية 74 طائرة.
ومنذ تحطم طائرة الخطوط الجوية الإثيوبية بعد وقت قصير من إقلاعها من أديس أبابا يوم الأحد الماضي، قامت عدة دول خلال الأيام القليلة الماضية بحظر تحليق تلك الطائرات فوق مجالها الجوي.
وسبق أن تحطمت طائرة من ذات الطراز في إندونيسيا قبل 5 أشهر، ما أسفر عن مقتل 189 شخصاً.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :123,117,864

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"