موزمبيق..ارتفاع قتلى الإعصار لـ446 شخصا وتضرر نصف مليون

قال وزير الأرض والبيئة في موزمبيق، سيلسو كوريا، اليوم الأحد، إن أكثر من نصف مليون شخص تضرروا من الإعصار، مشيراً إلى ارتفاع قتلى الإعصار إلى 446 شخصاً.

واجتاح الإعصار إيداي مدينة بيرا الساحلية في موزمبيق برياح تصل سرعتها إلى 170 كيلومترا في الساعة، ثم تحرك إلى زيمبابوي ومالاوي وسوى مباني بالأرض وعرض حياة الملايين للخطر.

وقدر الوزير الموزمبيقي مساحة المنطقة التي شهدت الكارثة ب3 آلاف كلم مربع.

وفي الإجمال أوقع الإعصار "ايداي" الذي تسبب في فيضانات كارثية وانزلاقات تربة في موزمبيق وزيمبابوي المجاورة المئات من القتلى في البلدين.

وقال الوزير في وقت سابق: "إنها كارثة طبيعية لا سابق لها. المنطقة المتضررة (في الموزمبيق) مساحتها نحو 3 آلاف كلم مربع. إنها كارثة كبرى".

وتابع: "للأسف لا يمكن لأحد في المنطقة أو في العالم أن يتكهن بحدوث كارثة بهذا الحجم".

وينضم أفراد من الجيشين الهندي والجنوبي الإفريقي إلى جماعات إغاثة في التحليق فوق مناطق وسط موزمبيق أثناء بحثهم عن علامات على الحياة والمحتاجين.

وأصبحت مدينة بيرا الموزمبيقية المحطمة ومناطق أخرى الآن موطنا لمخيمات النازحين المزدحمة، المنظمة وغير الرسمية.

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :123,473,459

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"