لأول مرة منذ الانقسام، شقيقة زعيم كوريا الشمالية تشارك في مهرجان بالجنوبية

قال أحد المنظمين لمهرجان مشترك للغذاء مقرر عقده في كوريا الجنوبية أوائل العام القادم إن كوريا الشمالية عرضت ارسال الشقيقة الصغرى للزعيم كين جونغ أون للمشاركة في المهرجان. 

وستكون هذه هي المرة الأولى التي يزور فيها عضو مباشر من العائلة الحاكمة كوريا الجنوبية.

وقال مسؤول إن اسم كيم يو جونغ مدرج ضمن قائمة كوريا الشمالية لمسؤولي الحزب الحاكم الذين سيشاركون في المهرجان المشترك المقرر إقامته بواسطة مجموعة من المؤسسات الكورية الجنوبية الخاصة والتي لها علاقات مع كوريا الشمالية.

وكانت وسائل الاعلام الرسمية لكوريا الشمالية وصفت الاسبوع الماضي كيم -التي من المعتقد ان عمرها 27 عاما- بأنها مسؤول كبير في حزب العمال الحاكم.

وقال دونغ بانغ يونغ مان "قائمة المشاركين أرسلت الينا واسم (كيم يو جونغ) موجود."

وأضاف أن المجموعة تجري مناقشات مع الحكومة الكورية الجنوبية بشأن الحدث المقرر عقده في سول.

ولم يكن لدى وزارة الوحدة التي تنسق العلاقات مع الشمال اي تعليق فوري عندما سئلت عن الحدث. وكانت معظم العلاقات الخاصة بين البلدين قد توقفت بعد هجوم بطربيد ضد سفينة بحرية تابعة لكوريا الجنوبية عام 2010 وهو الهجوم الذي ألقت سول بالمسؤولية فيه على بيونجيانج.

واذا تمت الزيارة فستكون أول زيارة لعضو مباشر من عائلة كيم لكوريا الجنوبية منذ اكثر من ستة عقود من الانقسام.

 

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :113,805,919

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"