بيان هيئة علماء المسلمين بشأن إعدام الكساسبة

أصدرت هيئة علماء المسلمين في العراق البيان 1050 بشأن اعدام الطيار الأردني معاذ الكساسبة، فيما يأتي نصه:

بيان رقم (1050) المتعلق بمقتل الطيار الأردني معاذ الكساسبة حرقاً

 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:

فقد نقلت وسائل الإعلام مشهد قتل الطيار الأردني معاذ الكساسبة حرقاً بالنار وهو حي، والمشهد مدان  بغض النظر عن الاعتبارات المرافقة له، ولا يمت إلى الهدي النبوي بصلة ولا دليل شرعي معتبر عليه، فالله سبحانه كرم الإنسانـ مطلق الإنسان ـ لآدميته فقال سبحانه {وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلًا}، وثبت في الحديث الصحيح  الذي رواه البخاري في كتاب الجهاد وأبو داوود والترمذي والإمام أحمد وغيرهم، أن النبي صلى الله عليه وسلم  نهى عن  الحرق، وقال ((النار لا يعذب بها إلا رب النار))، والعدول عن هذا النص الصريح واللجوء إلى اجتهادات لبعض العلماء، لها ظروفها الخاصة  لتبرير هذا الفعل، غير مقبول ولا مبرر، لأن النص خلافها  ولا اجتهاد في  مورد النص.

وتؤكد الهيئة هنا بأن ما جرى، هو مشهد من جملة مشاهد مؤلمة كثيرة تجري في الساحتين العراقية والسورية، وناتج غير طبيعي ـ وغير مبرر ـ لفعل العدوان الذي يمارس على الأمة في كل يومٍ ليلاً ونهاراً، قتلاً وحرقاً وتدميراً وانتهاكاً للأعراض، بلا نكير أو إدانة، ولا حول ولا قوة إلا بالله.

 

الأمانة العامة

15 ربيع الثاني/ 1436

4/2/2015 

 

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,267,914

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"