في ذكرى رحيل عميد الجندية العراقية والعربية

مكي النزال
في الذكرى السادسة لرحيل المغفور له الفريق أول الركن عبدالجبار شنشل، عميد الجندية العراقية والعربية، الذي شارك في كل معارك الأمة ضد العدوين الصهيوني والفارسي.

مشيتُ وئيد الخطو بين الشواهدِ
وأُسمِعتُ همسًا من شهيدٍ وشاهدِ
دفنتُ كبيراً لم يكن غير آبهٍ
بل اختار أن يحيا بجلباب عابدِ
مضى (شنشلٌ) في موكب العزّ شامخًا
وفاض لجند الحق إغداق والدِ
عففتَ عن الدنيا فجاءت مطيعةً
وما نلتَ مجداً كان أغلى الفوائدِ
كأنا وهبنا هذه الأرض نخلةً
ومن دجلة الإغداق جئنا برافدِ
وقبضة سيفٍ من مضارب نخوةٍ
مطرزةً بالنصر من كف (خالد)
وداعاً وفيَّ القلب، والحزن صامتٌ
ورب رقادٍ كان عزًاً لراقدِ


comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :130,468,149

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"