بيانات ورسائل نعي الشيخ المجاهد حارث الضاري

أصدرت منظمات وشخصيات عراقية بيانات نعي لفقيد العراق والأمة الشيخ المجاهد حارث سليمان الضاري الذي انتقل الى رحمة الله تعالى صباح اليوم الخميس في مدينة إسطنبول التركية.

وفيما يأتي بعض من هذه البيانات ورسائل النعي والتعزية

* بيان هيئة علماء المسلمين رقم ‏(1063‏‎) المتعلق بوفاة الأمين العام لهيئة علماء المسلمين الشيخ الدكتور حارث الضاري‎

 

‎ ‎الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد‎:

‎قال تعالى: ((مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا)) (الأحزاب:23‏‎).

‎فبقلوب مؤمنة بربها، صابرة محتسبة، تنعى هيئة علماء المسلمين إلى أبناء الشعب العراقي، والأمتين العربية والإسلامية، وفاة أمينها العام الشيخ المجاهد والعالم الرباني حارث سليمان الضاري - رحمه الله - وأسكنه فسيح جناته‎.

‎‎وكانت وفاته صباح هذا اليوم الخميس 21 جمادى الأولى 1436هـ الموافق 12/3/2015م عن عمرٍ ناهز (73) عاماً إثر مرض عضال ألم به‎.

‎‎لقد عاش رحمه الله حياةً حافلة بالعطاء، ابتدأها بتحصيل العلم الشرعي، وتربية الأجيال وتخريج العلماء، والدعوة إلى الله، وأنهاها بالجهاد في سبيل الله، والوقوف بحزم أمام مخططات الأعداء الذين كانوا ومازالوا يتربصون بأمتنا الدوائر، ويسعون ‏للنيل منها، وقاد في هذه السبيل مؤسسة كبيرة أوقفت جهدها وجهادها لتحرير العراق من الاحتلال وهيمنة الظلم، وعدوان الظالمين‎.

‎وقد كان بسبب ذلك من أكثر علماء عصره معاناةَ، واستهدافاً، وتعرضاً للأذى، وأكثرهم ـ في الوقت ذاته ـ صبراً وعزيمة، وثقة بالله، وإصراراً على المضي قدماً في طريق الجهاد حتى تحقيق أعظم غاياته‎.

‎ونحن إذ نتقبل قضاء الله وقدره في هذه المصيبة الجليلة بالرضى والتسليم، فإننا نقدم التعازي والمواساة إلى الأمة الإسلامية عامة والعراقيين خاصة وإلى أسرة العلم والدعوة، وأسرة الفقيد وأقاربه وقبيلته في هذا المصاب الجلل، سائلين المولى عز ‏وجل أن يخلفنا في مصيبتنا، ويعوض الأمة خيراً، ويلهمنا جميعاً الصبر الجميل‎.

‎وتعاهد الهيئة الله عز وجل أن تبقى متمسكة بثوابتها ومنهجها ومواصلة لمسيرة الشيخ وجهاده حتى تحرير العراق، وإعادته إلى أهله وأمته بإذن الله تعالى، وإنا لله وإنا إليه راجعون‎.

 

الأمانة العامة‎

‎21 ‎ جمادى الأولى 1436 هـ‎

‎12/3/2015 ‎م‎ ‎

 

 

* رسالة تعزية من قيادة قطر العراق لحزب البعث العربي الاشتراكي


بسم الله الرحمن الرحيم

الأخ الدكتور مثنى حارث الضاري المحترم 

تلقينا ببالغ الحزن والاسى نبأ وفاة والدكم المرحوم حارث الضاري أمين عام هيئة علماء المسلمين في العراق الذي جاهد مع اخوانه المجاهدين ضد المحتلين وحلفائهم وعملائهم الاذلاء وتوفاه الاجل بعد مكابدته المرض .... 

تغمده الله برحمته الواسعة وأسكنه فسيح جناته وألهم أهله وذويه وجميع المجاهدين الصبر والسلوان ...

وإنا لله وإنا أليه راجعون .

 

قيادة قطر العراق

لحزب البعث العربي الاشتراكي

في الحادي والعشرين من جمادي الاولى 1436 هجرية

في الثالث عشر من اذار 2015 ميلادية

 

 

* نعي الشيخ الدكتور عبدالملك السعدي برحيل العالم المجاهد الشيخ حارث الضاري -رحمه الله‎-‎

 

بسم الله الرحمن الرحيم

‎"‎يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي‎"‎

‎الحمد لله الذي لا يحمد على مكروه سواه، والصلاة والسلام على سيدنا محمد رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه‎.‎

‎أما بعد: فإن المصاب في رحيلك يا أبا مثنى جللٌ، ولكن عزاؤنا فيك أنك صمدت على الحق وعلى النطق به، ولم تؤثر عليك مغريات الدنيا‎.‎

‎وعزاؤنا فيك أنك كنت حريصاً على العقيدة السليمة، وورثت الوطنية من آبائك وأجدادك كابراً عن كابر‎.‎

‎وعزاؤنا فيك أنك ربَّيت أجيالاً على طريق سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم-، وقمت بالدعوة إلى الله حتى أتاك اليقين‎.‎

‎عزاؤنا فيك أنك عانيت من المرض وهموم وطنك ما لا تتحمله الجبال‎.‎

‎فقد كنت الجبل الراسخ، لم تؤثر عليك هبوب الرياح الضالة التي باعت بلدها وأهلها وعقيدتها بعرض من الدنيا‎.‎

‎وبرحيلك هوى نجم لامع في سماء العراق بصورة خاصة ومن سماء العالم الإسلامي بصورة عامة‎.‎

‎ولا غرو في ذلك، فإنَّ سيد المرسلين وإمام المجاهدين، عانى من أعدائه وخصومه، ولك أنت فيه قدوة حسنة‎.‎

‎وأقول لمن يخاصم حارثاً أو يعاديه: إياك والتشفي فإن المرض هو رفعة للمؤمن، والمرض والموت محكوم به كل مخلوق بما فيهم الأنبياء والصلحاء‎.‎

‎وإياك أن تظن أن حارثاً قد انتهى، فهناك الملايين ممن يحملون همة حارث وروح حارث وجهاد حارث‎.‎

‎فقد توفي النبي -صلى الله عليه وسلم- وتَحمَّل الأمانة من بعده أصحابه الكرام وآل بيته الأطهار‎.‎

‎فنم قرير العين يا أبا مثنى وستلقى الله تعالى بوجه أبيض لم تدنسه الدنيا ولا مغرياتها من مال أو مناصب أو ثراء‏‎.‎

‎ولا أقول بعد هذا إلا أن أتوجه إلى الباري جل شأنه أن يحشرك مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً‎.‎

‎وأن يعوِّض المسلمين من يسد ثغرك ويواصل جهادك، وأن يمن على أحبابك وأهلك وعشيرتك والمخلصين من العراقيين بالصبر والسلوان‎.‎

وإنا اليه وإنا إليه راجعون ،،،

 

أ.د.عبدالملك عبدالرحمن السعدي‎

‎21/‎جمادي الأولى/1436‏‎

‎12/3/2015‎

 

 

* بيان حركة تجديد

 

بسم الله الرحمن الرحيم

(مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا) 23 الاحزاب

‏ليس غريبا أن يموت الانسان غريبا فاينما تكونوا يدرككم الموت

ليس غريبا أن يرحل الرجل سريعاً وكذلك كواكب الاسحار

وليس غريباً أن يحزن الأخ على أخيه فان العين لتدمع وان القلب ليحزن وإنا لفراقك يا أبا المثنى لمحزونون

عذراً إن لم نف حقك في الرحيل والوداع

وداعاً أيها الشيخ المكتهل

يامن سجيته الجهاد وطبيعته الكفاح وغريزته التضحية وفطرته الشجاعة.

 لم يجد الفتور الى نفسه مسلكاً او التردد إلى عزيمته منفذاً

يامن طبعه الوقار وخلقه التواضع وعزيمته مضاء

كم جاء يخطب كل عملاق ودادك بالمنى والأصفر الرنانِ

كم دولة كبرى دعتك فما استجبت لغير صوت الحق والايمان

وسخرت بالإغراء والتهديد فلا قرّت مقلة الخوان

فيك الأبوة والسيادة والتقى والعلم والاخلاص للرحمن

سلام على روحك وهي ترقى إلى رب رحيم

سلام على جسدك الذي أنهكه الألم السقيم

سلام عليك يا شهيد الحق والوطن العظيم

وسلام على ورثتك أصحاب دربك الطويل

علوٌ في الحياة وفي الممات وكذلك اصحاب الدعوات. 

‏حركة تجديد وهي تعزي هيئة علماء المسلمين والعراقيين والعرب والمسلمين برحيل المغفور له باذن الله تعالى الشيخ المجاهد الدكتور حارث الضاري تتضرع الى الله سبحانه بحسن القبول وان يحشره مع الصديقين والشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا، وانا لله وانا اليه راجعون. 

 

حركة تجديد

21 جمادى الأولى 1436

12 اذار 2015

 

 

* رسالة تعزية من وزير خارجية العراق في العهد الوطني الدكتور ناجي صبري الحديثي

 

الأخ الدكتور مثنى حارث الضاري المحترم
أعظم الله اجركم وتغمد الأخ الغالي العزيز المجاهد الوطني الشيخ حارث الضاري الأمين العام لهيئة علماء المسلمين في العراق برحمته الواسعة، واسكنه جناته، وألهمكم واخوانه في عموم الحركة الوطنية العراقية الصبر والسلوان.

ونسأله تعالى أن يجنبكم كل مكروه.

إنا لله وإنا إليه راجعون.


ناجي صبري الحديثي



* بيان جبهة الجهاد والتحرير والخلاص الوطني

 

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي لا يحمد على مكروه سواه والصلاة والسلام على قائدنا محمد وعلى اله وصحبه ومن ولاه . يقول الله تعالى في محكم التنزيل

 

بسم الله الرحمن الرحيم

(( من المؤمنين رجال  صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا ))

صدق الله العظيم

ننعى ببالغ الحزن فضيلة المجاهد فقيد الامة الشيخ حارث سليمان الضاري الذي قضى ايام عمره دفاعا عن الامة العربية والاسلامية...

لقد فقدت الامة علماً من اعلامها فقد كان رحمه الله يدافع عن ثوابت الاسلام ويعمل لإقامة العدل  وكان دوره بارزا في مقاومة الاحتلال الاميركي والايراني ومشروعهما الذي يستهدف العراق والامة.

وبهذه المناسبة نتوجه لكل من يتفق مع الشيخ الضاري في مشروعه المقاوم بالمضي قدماً مع  وحدة الصف حتى تحقيق النصر او الشهادة.

ونسأل الحق جل علاه ان يحشره مع النبيين والصديقيين والشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا .

وانا لله وانا اليه راجعون

 

جبهة الجهاد والتحرير والخلاص الوطني في العراق

21  جمادي الاولى 1436 هجرية

13-3-2015 ميلادية

 

* بيان القيادة العامة للقوات المسلحة


بسم الله الرحمن الرحيم

(( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي ))

 

 بمزيد من الحزن واﻻسى تنعى القيادة العامة للقوات المسلحه فقيد العراق الشيخ المجاهد حارث الضاري والذي وافاه اﻻجل يوم الخميس 12/3/2015 بعد صراع مع المرض .. ولقد كان الفقيد الراحل ( رحمه الله ) مع عناوين الجهاد اﻻخرى الوطنيه والقوميه واﻻسلاميه تمثل اصالة شعب العراق التي وقفت تدافع بكل قوتها ضد مشروع اﻻحتلال البغيض.

الرحمه والغفران للفقيد الراحل ونساله تعالى ان يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم اهله وذويه ومحبيه الصبر والسلوان.وانا لله وانا اليه راجعون.

 

امانة سر

القيادة العامة للقوات المسلحه

12 أذار 2015

* بيان المجلس السياسي العام لثوار العراق

 

 
* رسالة تعزية من الدكتور عبدالستار الراوي 

 

سلام لروح الإنسان المجاهد ولاهله ومحبيه الصبر الجميل، عزاؤنا في مآثره النبيلة، وصفحته الوضيئة مقاوما شجاعا حتى اللحظة الاخيرة من حياته.

 

الدكتور عبدالستار الراوي 

 
 

* بيان مجلس شيوخ عشائر الثورة العراقية

‎ ‎

بسم الله الرحمن الرحيم

"من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا‎ "

‎ ‎ ‎

‎ننعى الى الشعب العراقي الكريم والأُمتين العربية والإسلامية علم خفاق من اعلام عشائرنا الابية ألا وهو ‏الفقيد المغفور له بإذن الله الشيخ الجليل الدكتور حارث سليمان الضاري شيخ قبيلة زوبع وأميرها الامين العام ‏لهيئة علماء المسلمين الذي سار على نهج ابيه وجده اصحاب المجــــد‎ ‎والرفعة الذين قارعوا الاحتلال ‏البريطاني في القرن المنصرم فكان فقيدنا المغفور له على خطاهم بالتصدي للاحتلال الامريكي الغاشم ‏المتحالف مع كل قوى الشر وأولها ايران التي تسعى لتمزيق العراق وإلغاء اسمه وهوية اهله وشعبه‎.‎

‎إننا اذ نتقدم بأحر تعازينا الى الاخ الدكتور مثنى حارث الضاري وعائلته الكريمة والى قبيلة زوبع والى هيئة علماء المسلمين ‏وفي الوقت الذي نعزي فيه انفسنا بفقدان هذا الرمز في ظل هذا الظرف العصيب الذي يمر به العراق‎.‎

‎لكن عزائنا ان الرجال من خلفه قد عاهدوا الله على الثبات على مبادئهم مثلما كان الشيخ الفقيد جبلا شامخا وعلما راسخا في ‏مواجهة كل اشكال الاحتلال وأذنابه رغم كل المغريات‎ .‎

‎‎تغمد الله الفقيد الشيخ الجليل الدكتور حارث سليمان الضاري بواسع رحمته واسكنه فسيح جناته وألهم اهله وذويه ومحبيه الصبر ‏والسلوان‎.‎

انا لله وإنا اليه راجعون‎.‎

‎ ‎

‎ ‎مجلس شيوخ عشائر الثورة العراقية

الموافق 12/3/2015م أربيل

 

 

* ‎رسالة تعزية من السيد صلاح المختار


الأخ الفاضل الدكتور مثنى حارث الضاري المحترم

تلقينا ببلاغ الاسى نبأ وفاة والدكم الشيخ حارث الضاري، لقد ‏فقد الشعب العراقي واحدا من ابرز مجاهديه ضد الاحتلال في ‏ظرف كنا في احوج ما نكون اليه ليواصل بحكمته وبعد ‏نظره المساهمة الفعالة في رص صفوف الفصائل المجاهدة ‏ضد الاحتلال الفارسي المجرم للعراق . تغمده الله برحمته ‏والهمكم الصبر وجنبكم كل مكروه وانا لله وانا اليه راجعون

 

صلاح المختار

 

 

* بيان نقابة السادة الأشراف العراقية وقبيلة البكارة لنعي شهيد الثورة العراقية الشيخ المجاهد حارث الضاري

 

بسم الله الرحمن الرحيم

من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه .فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر ومابدلوا تبديلا ..صدق الله العظيم .

باسمي ونيابة عن مجلس الأمانة العامة لنقابة السادة الأشراف الهاشميين في العراق والوطن العربي التي نرأسها وباسم قبيلتي البقارة الأشراف في العراق نعلن نعينا وحزننا الشديد لوفاة الشيخ المجاهد حارث الضاري شهيدا للمرض الذي عانى منه لسنة ونيف وانتقل الی رحمة الله في احدی بلاد المسلمين في اسطنبول .فالله نسأل أن يتقبله شهيدا مؤمنا صابرا محتسبا ويسكنه بجنة الفردوس الأعلى ويحشره بزمرة النبيين والصديقين والشهداء.

لقد كان الشخ حارث الضاري رجلا هماما مبدئيا نزيها مجاهدا خالصا لله في دفاعه عن الشعب العراقي طيلة السنون الاثنا عشر المنصرمة منذ أن تعرض الوطن بلده العراق للغزو الأمريكي الإيراني وتحالفهم الدولي القذر في 20 اذار 2003 حتى يومنا هذا .

كان بحق المثال في صموده وتصديه للمحتلين وعمله الجهادي في تحطيم مشاريع الاحتلال وعملائهم من الحكومات العميله المتعاقبة علی تولى سلطة العراق تحت راية الاحتلال الأمريكي الإيراني الصهيوني وتصديه لهم من خلال زعامته الوطنية والجهادة والتعبوية لازاحتهم وتطهير أرض العراق من رجسهم لأنهم انجاس جميعهم .

واليوم نودعه ليرحل الی الله مؤمنا صابرا محتسبا مطمئنا علی انه أودع العراق أمانة أولا برعاية الله وبذمة وبهمة رجال الله الأفذاذ المجاهدين البواسل ومن يساندهم ويدعمهم ويرفدهم ويقف معهم من شرفاء العراق ليندحر المحتلين الامركان والايرانيين وعملائهم الذين يحملون الجنسية العراقية ومتسلطين علی دفة حكم بغداد.

فالرحمة والغفران والفردوس لك يا حبيبنا أبو مثنى وللاخوة امثالك الشهداء المجاهدين والشرفاء.

والخزي والعار واللعنة للاحتلالين الأمريكي والإيراني وتحالفهم من الخونة والعملاء وجهاد حتى النصر المؤزر من عند الله.

عاش العراق حرا موحدا.

عاش المجاهدون.

يسقط الغزو والخونة والعملاء..

 

الشيخ جمعة الدوار الحسيني الهاشمي

الأمين العام لنقابة أشراف العراق

والشيخ العام لقبيلة السادة البقارة الأشراف في العراق


* رسالة من الشيخ أحمد الغانم


بسم الله الرحمن الرحيم  

من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا

(صدق الله العظيم) 

في الوقت الذي نعزي انفسنا ونعزي الشعب العراقي الصابر المحتسب ونعزي الامتين العربية والإسلامية وأحرار العالم .

يودع العراق اليوم مجاهدا وطنيا كبيرا وقائدا صلبا لم ينثني ولم يهادن قوى الاحتلال والعمالة فواجه وبكل شجاعة وعنفوان وشموخ الابطال العظام الاحتلال وعملائه ولم تغره عروضهم بل ظل صامدا ثابتا على المبادئ والقيم العربية والإسلامية الاصيلة وهذا ليس غريبا عليه وهو حفيد الشيخ ضاري المحمود أحد ابرز قادة ثورة العشرين ضد الاحتلال البريطاني والذي قدم حياته قربانا للعراق .فبرحيل الشيخ حارث الضاري فقدت ألامه فارسا من خيرة الفرسان وعنوانا بارزا من عناوين المقاومه العراقيه الباسلة رحم الله الشيخ المجاهد حارث الضاري برحمته الواسعة واسكنه فسبح جناته مع النبيين والشهداء والصديقين وألهمنا وذويه ومحبيه والشعب العراقي الصابر الصبر والسلوان

انا لله وإنا اليه راجعون

 

الشيخ احمد الغانم

زعيم قبيلة آل غانم الشمرية

في جنوب العراق

البصرة في 22 جمادي الأولى 1436

الموافق 13 آذار 2015

 

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :116,693,064

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"