اسعار النفط تهبط 5 % مع انحسار المخاوف بشان الصراع في اليمن

هبطت اسعار النفط 5 %، الجمعة، لتمحو مكاسب الجلسة السابقة مع انحسار احتمالات ان يؤدي الصراع في اليمن الي تعطل شحنات الخام من الشرق الاوسط وتحويل المستثمرين تركيزهم الي المحادثات الرامية الي اتفاق محتمل بشان برنامج ايران النووي قد يضيف المزيد من الامدادات الي الاسواق.

 

ورغم هبوطها فقد تمكنت اسعار النفط من تسجيل ثاني اسبوع على التوالي من المكاسب مدعومة بضعف الدولار في الجلسات القليلة الماضية. وسجل النفط الامريكي أكبر زيادة اسبوعية في اكثر من شهر.

وقضت اسعار خام القياس الامريكي وخام القياس الدولي مزيج برنت معظم الجلسة في نطاق ضيق انخفضت فيه حوالي 2 %. لكنها هبطت بشدة في اواخر التعاملات.

وأنهت عقود برنت تسليم ايار/ مايو جلسة التداول منخفضة 2.78 دولار لتسجل عند التسوية 56.41 دولار للبرميل.

واغلقت عقود الخام الامريكي منخفضة 2.56 دولار الي 48.87 دولار للبرميل.

وواصلت اسعار الخامين التراجع في التعاملات اللاحقة على التسوية.

وكانت الاسعار قفزت الخميس 5 % بفعل مخاوف من ان الصراع في اليمن قد يعطل مرور الشحنات في مضيق باب المندب حيث يتدفق 3.8 مليون برميل يوميا من النفط الخام ومشتقاته.

لكن السوق لم تعر ذلك الصراع اهتماما يذكر، الجمعة، وحولت تركيزها الي المحادثات النووية بين ايران والقوى العالمية الست. وحث كل من الجانبين الاخر على تقديم تنازلات قبل انقضاء مهلة في نهاية الشهر الحالي للتوصل لاتفاق نووي أولي قد يرفع العقوبات عن صادرات النفط من البلد العضو بمنظمة اوبك.

وطهران حريصة على استعادة حصتها في السوق التي خسرتها بسبب العقوبات التي تقودها الولايات المتحدة والتي خفضت صادراتها من النفط الي مليون برميل يوميا من 2.5 مليون برميل يوميا في 2012 .

 

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :114,007,950

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"