صعود #الدولار ووفرة الامدادات يهبطان بأسعار #النفط أكثر من 3 %

هبطت اسعار النفط بأكثر من 3 %، الثلاثاء، وتواصلت خسائر الخام الأميركي لخامس جلسة على التوالي مع صعود الدولار وسط أدلة على ان الولايات المتحدة والسعودية تضخان كميات من الخام تزيد عن حاجة العالم.

 

 

وأغلقت اسعار برنت والخام الأميركي منخفضة اكثر من دولارين للبرميل مع تسجيل الدولار أعلى مستوياته في اسبوعين امام سلة من العملات الرئيسية وهو ما يجعل النفط وغيره من السلع الاولية المقومة بالعملة الأميركية أكثر تكلفة على حائزي العملات الاخرى مثل اليورو.

وهبطت السوق ايضا على الرغم من تقرير صدر الثلاثاء من معهد البترول الأميركي أظهر ثالث هبوط اسبوعي على التوالي في مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة.

وأنهت عقود برنت تسليم تموز/ يوليو جلسة التداول منخفضة 2.25 دولار او ما يعادل 3.40 % لتسجل عند التسوية 64.02 دولار للبرميل.

وتراجعت عقود الخام الأميركي تسليم حزيران/ يونيو التي انقضى تداولها من نهاية جلسة اليوم 2.17 دولار أو 3.65 % لتبلغ عند التسوية 57.26 دولار للبرميل.

وقال بنك غولدمان ساكس انه يتوقع ان يتلاشى الاتجاه الصعودي الحالي للنفط الذي بدأ في نهاية الربع الاول وان تتراجع عقود الخام الأميركي لتقترب من ادنى مستوى لها منذ بداية العام قرب 45 دولارا بحلول تشرين الاول/ اكتوبر .

وأظهرت بيانات رسمية، الاثنين، ارتفاع صادرات السعودية- اكبر مصدر للنفط في العالم- من الخام في آذار/ مارس إلى أعلى مستوياتها في حوالي 10 سنوات مع قيام المملكة بزيادة إنتاجها إلى مستويات قياسية.

وقال محللون ان المستثمرين أقل قلقا ايضا بشان المخاطر على امدادات النفط من الشرق الاوسط رغم استمرار القتال في شمال العراق وسوريا واليمن.

وقال المحلل في كوميرتس بنك، كارستن فريتش "مثل هذه المخاوف مبالغ فيها... في الواقع الفعلي المعروض من النفط من المنطقة يواصل النمو."

 

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :113,966,497

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"