أوريغون الأميركية تبيح الماريوانا لعشاقها

الصورة: عشاق الماريوانا يحتفلون بإباحتها في أوريغون.

تجمع أكثر من 1000 من عشاق الماريوانا ورجال الاعمال في ولاية أوريغون وتبادلوا عينات منها وبيانات تجارية فيما بينهم على أمل الاستفادة من قانون جديد أباح تداول الماريوانا الترفيهية داخل الولاية.

 

وقام مزارعون يحملون تراخيص رسمية بزراعة الماريوانا بتوزيع عينات مجانية منها على الحضور فيما عرض خبراء في مجال البستنة اساليب الزراعة العضوية للنبات وباع فنانون الانابيب الخاصة بتدخين الماريوانا في هذه المناسبة.

وقالت دي.جي. كنغ التي تعمل لدى شركة في مجال تنظيم العمالة وتسعى لإنشاء اتحادات لمنتجي الماريوانا وموزعيها وتجارها "الماريوانا فرصة عظيمة بالنسبة لنا".

وأصبحت الماريوانا قانونية بغرض الترويح عن النفس في ولاية أوريغون الأمريكية، الأربعاء الماضي، مع دخول قانون وافق عليه الناخبون حيز التنفيذ ليسمح أخيرا ببيعها في المحلات على غرار متاجر يباع فيها المخدر بولايتي واشنطن وكولورادو.

وبذلك تصبح أوريغون رابع ولاية بغرب البلاد تجيز بيع الماريوانا وتدخينها.

وتعكس القوانين الجديدة في الولاية تغيرا يتعلق بتدخين الماريوانا التي لا تزال غير قانونية بموجب القانون الاتحادي. وبدأت حملات لتقنين المخدر في كاليفورنيا وولايات أخرى ويسمح باستخدام الماريوانا لأغراض طبية في نصف عدد الولايات الأمريكية.

ومن المتوقع أن تفتح متاجر لبيع الماريوانا في ولاية ألاسكا عام 2016 حيث أيد الناخبون في تشرين الثاني/ نوفمبر تشريعا مماثلا. وأصبحت الماريوانا قانونية في ألاسكا في شباط/ فبراير.

وذكرت لجنة الخمور أن القانون يبيح لمن هم في سن 21 عاما وأكثر تدخين الماريوانا في جلسات خاصة وزراعة ما يصل إلى أربعة نباتات وامتلاك ما يصل إلى 227 غراما في المنازل و28 غراما خارجها.

ولا تزال القيادة تحت تأثير المخدرات غير قانونية كما لا يجوز نقل الماريوانا إلى خارج الولاية حتى وإن كان لولاية واشنطن المجاورة التي أجازت بيع المخدر العام الماضي.

 

المصدر