وما يزال يحبها، بريطانية تخضع زوجها لجهاز كشف الكذب يومياً، وأشياء أخرى!

قالت البريطانية، ديبي وود، إنها تجبر زوجها للخضوع لاختبار كشف الكذب يومياً، كما تمنعه أيضا من مشاهدة التلفاز، أو حتى النظر إلى أي نساء أخريات، حتى تتأكد بأنه لم ينجذب لأي امرأة سواها.

 

وأضافت ديبى خلال حوارها مع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، أنها قضت وقتاً طويلاً في البحث عن شريك حياتها الذي يوافق على شروطها القاسية والتي من ضمنها خضوعه لاختبار كشف الكذب يومياً، وأنه إذا ما اكتشفت أنه أعجب بفتاة أخرى خلال فترة وجوده بالمنزل، فستقوم بحرمانه من مشاهدة التلفاز.

ولم يقف الأمر عند هذا الحد، بل تقوم "ديبي"، بالمتابعة المستمرة لبريد زوجها الإلكتروني، وحسابه المصرفي، وهاتفه الجوال، كما تقوم بتحميل برامج خاصة على حسابه المتنقل لحذف البرامج التي لا تعدّ مقبولة من وجهة نظرها.

ووصفت ديلي ميلي المرأة بأنها أكثر امرأة غيورة فى العالم ، فيما يذكر ان  "ستيف"، زوج "ديبي"، قال لنفس المجلة  أن تلك الأمور لا تضايقه، بل أنه يحب "ديبي"، على الرغم من عدم ثقتها التامة به، وغيرتها الخارجة عن المألوف.

 

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :114,011,468

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"