#النفط يهبط أكثر من 4% بفعل زيادة في المخزونات الأميركية والقلق بشأن اوبك

هبطت اسعار النفط أكثر من 4 %، الاربعاء، مع اظهار بيانات حكومية زيادة أكبر من المتوقع في مخزونات الخام التجارية في الولايات المتحدة بينما دفع صعود الدولار المتعاملين الى بيع عقود النفط وسط علامات على ان أكبر المنتجي الخام في العالم لن يخفضوا الانتاج عندما يجتمعون هذا الاسبوع.

وتأثر المجمع البترولي سلبيا ايضا باحوال جوية أدفأ من المعتاد في شمال شرق الولايات المتحدة وهي سوق رئيسية لزيت التدفئة.

وسجل خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط أدنى مستوياته للعقود الاجلة لأقرب استحقاق بعد ان اظهرت بيانات حكومية عاشر زيادة اسبوعية على التوالي في مخزونات الخام. واشارت بيانات من ادارة معلومات الطاقة الأميركية ان مخزونات النفط الأميركية زادت 1.2 مليون برميل الاسبوع الماضي وهي عاشر زيادة اسبوعية على التوالي. وارتفعت ايضا مخزونات البنزين ونواتج التقطير.

واقتربت عقود خام القياس الدولي مزيج برنت من أدنى مستوياتها منذ اذار/ مارس 2009 وسط توقعات واسعة بأن تؤيد منظمة البلدان المصدرة للبترول (اوبك) اثناء اجتماعها في فيينا، الجمعة، قرارا من العام الماضي لضخ النفط بقوة لحماية حصتها في السوق امام منتجين غير اعضاء في المنظمة مثل الولايات المتحدة وروسيا.

وقفز مؤشر الدولار إلى أعلى مستوى في 12 عاما ونصف العام وهو ما زاد الضغوط على اسعار النفط وغيره من السلع الاولية المقومة بالعملة الأميركية.

وهبطت عقود برنت لأقرب استحقاق 1.95 دولار أو 4.4 % لتسجل عند التسوية 42.49 دولار للبرميل بعد ان هوت في وقت سابق من الجلسة إلى 42.43 دولار بفاصل 20 سنتا فقط عن أدنى مستوى لها في ست سنوات وتصف الذي هوت اليه في اب/ اغسطس.

وأغلقت عقود الخام الأميركي منخفضة 1.91 دولار أو 4.6 % إلى 39.94 دولار للبرميل قبل ان تعود للارتفاع فوق مستوى 40 دولارا في التعاملات اللاحقة على التسوية. واثناء التعاملات سجل الخام الأميركي 39.84 دولار للبرميل وهو أدنى مستوى للعقود الاجلة إستحقاق كانون الثاني/ يناير.

وهوت اسعار زيت التدفئة 5 % تقريبا مع اظهار بيانات لتومسون رويترز اناليتيكس إنخفاضا حادا في الطلب على وقود التدفئة في الولايات المتحدة حتى منتصف كانون الاول/ ديسمبر.

 

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :100,555,754

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"