خبير اقتصادي: موازنة #العراق في 2016 غير واقعية وستعاني أكبر عجز في تاريخها

وصف المتخصص في الشأن الاقتصادي، ضرغام محمد علي، موازنة العراق للعام المقبل بغير الواقعية، عازيا ذلك لتفاؤل تقديرات حجوم الانتاج واسعار بيع النفط الخام مما سيولد عجزا مركبا.

 

وقال محمد علي للوكالة الوطنية العراقية للانباء /نينا/، انه" رغم تسجيل وزارة النفط لزيادات غير مسبوقة في الصادرات لبعض الاشهر الا ان المعدل العام للصادرات متوقع ان لا تصل حجوم الصادرات لمستوى المعدل المطلوب في ظل عدم التزام الاقليم طيلة السنوات الماضية بحصته التصديرية".

واكد، ان" سعر 45 دولار كمعدل قد لا يتحقق في التراجع المستمر للاسعار خصوصا مع توقعات زيادة الصادرات العراقية والايرانية ما سيعني اغراق الاسواق العالمية بفائض غير مسبوق يهوي بالاسعار الى ادنى مستوياتها".

وتابع ان" العجز المركب للعام الحالي مرشح للزيادة ليسجل اعلى عجز في تاريخ موازنات العراق".

وكان مجلس النواب أقر بجلسته الاعتيادية التي عقدت، الأربعاء، برئاسة سليم الجبوري وبحضور 243 نائبا مشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية للعام المقبل 2016.

وتقدر قيمة ايرادات الموازنة العامة الاتحادية للسنة المالية 2016 ، بـ 81 تريليونا و700 مليار و803 ملايين و138 الف دينار، بالاعتماد على احتساب معدل سعر تصدير النفط بـ 45 دولارا للبرميل الواحد وبمعدل تصدير قدره 3 ملايين و600 الف برميل يوميا ، بضمنها 250 الف برميل عن كميات النفط الخام في اقليم كردستان و300 الف برميل عن طريق محافظة كركوك.

وخصصت الموازنة مبلغا مقداره 105 تريليونات و895 مليارا و22 مليونا و619 الف دينار لنفقات السنة المالية 2016، بعجز اجمالي بلغ 24 تريليونا و194 مليارا و919 مليونا و481 الف دينار.

 

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :100,555,863

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"