الممثل الهوليوودي بن آفليك يدافع عن الإسلام في مناظرة تلفزيونية

سلطت الأضواء على الممثل الأمريكي بن أفليك، عندما ظهر في مناظرة تلفزيونية في برنامج "Real Time"، الجمعة، رد فيها مدافعاً عن الإسلام عندما عبر فيها كل من مقدم البرنامج بيل ماهر والكاتب سام هاريس عن رأيهما بالدين الإسلامي.

وانتقد آفليك وصف هاريس الإسلام بكونه "منبت الأفكار المسيئة"، واستنكر الحساسية الشديدة لليبراليين في انتقادهم لقضايا الإسلام المتعلقة بالمرأة والشذوذ الجنسي، واستعمال وجهة النظر الإسلامية بطريقة "عززت من الإسلاموفوبيا، وأن هذه الانتقادات ساعدت في التعصب ضد المسلمين بأجمعهم".

وأضاف آفليك بأن الآراء التي عبر عنها كل من هاريس وماهر "مقززة وعنصرية"، متهماً إياهم بتعزيز تلك الصورة السيئة عن الإسلام.

وقال "لماذا لا تلقون نظرة على الحياة التي يعيشها أكثر من مليار مسلم، الذين يبتعدون عن التعصب الديني، ولا يرغبون بمعاقبة النساء، بل يريدون فقط الذهاب إلى المدارس وأكل بعض السندويشات، إن ما تفعلونه يعمل على تعزيز الصورة النمطية عنهم."

عندها عارض ماهر وجهة نظر آفليك وقال "هل تريد أن تقنعنا بأن الفكرة من وراء وجوب قتل أي خارج عن الدين الإسلامي قد أتت من عدد من الأشخاص؟"

وأجاب آفليك على ذلك بالقول "إن ذلك أمر مروع"، مضيفاً "لكن الأشخاص الذين يؤمنون بأنه يتوجب قتل الخارجين عن الإسلام لا يمثلون أغلبية المسلمين على الإطلاق."

وبعد نقاش حاد، قال هاريس مؤيداً لرأي آفليك "إننا ننخدع في التفكير بأن المتعصبين في الإسلام هم الهامش"، وأشار إلى أن المسلمين المعتدلين يشعرون بالخوف من التكلم بصراحة عن دينهم، ليجيبه آفليك "وما هو الحل برأيك؟ هل ستعمل على إدانة الإسلام؟"، منتقداً الحكم على المسلمين بأسرهم وفقاً لعدد من المتعصبين منهم.

وقد تلقى آفليك الذي ظهر في فيلم "Gone Girl" نهاية الأسبوع الفائت رد فعل إيجابي عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

 

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :113,806,020

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"