البيان الختامي لتأسيس "المشروع الوطني العراقي"

أصدر اجتماع باريس الذي أقامته منظمة "سفراء السلام من أجل العراق"، وضمَّ شخصيات عراقية معارضة للاحتلال وعمليته السياسية، على مدى يومين، أصدرت، اليوم الاحد، بياناً سياسياً أعلن فيه تشكيل "المشروع الوطني العراقي".

وفي ما يأتي نص البيان

في ظل ما يعانيه شعبنا العراقي من آلام ونكبات وفيما يستمر عدوان الإرهاب المتمثل في تنظيم داعش والمليشيات الطائفية في أنحاء البلاد ومواصلة العملية السياسية وأدواتها الحاكمة سلوكها المتسم بالفساد والفشل في ظل ذلك، تنادت شخصيات وطنية عراقية في اجتماعها في باريس يومي 28 - 29 آيار 2016 للعمل على تشكيل المشروع الوطني العراقي ككيان سياسي جامع لقوى المعارضة العراقية ونقطة شروع تاريخية هدفها تشكيل عملية سياسية وطنية قائمة على مرتكزات وأسس جديدة تنبذ الطائفية والمحاصصة وترفض كل أشكال الارهاب والارتهان للقوى الأجنبية أيا كانت.  ان المشروع الوطني العراقي الذي أعلن قيامه في باريس ولد في لحظة تاريخية فارقة في حياة شعبنا ومنطقتنا وهو يسعى إلى تقديم نموذج جديد لتجاوز التحديات التي تواجه العراق مستفيدا من تجارب المشاريع السابقة ومن معطيات الواقع الراهن والعناصر التي يمكن أن تحقق لشعبنا الأمن والاستقرار.  ان العملية السياسية الراهنة في العراق لم تعد قابلة للاستمرار وهي تمثل سببا مباشر لمعاناة العراقيين ولدخول قوى الارهاب وتردي اوضاع الدولة وغياب الخدمات والفوضى وانعدام الامن. ولذلك فان المشروع الوطني العراقي يقدم نموذجا جديدا لمشروع وطني يستقطب القوى الوطنية العراقية وتأييد المجتمع الدولي.  ان شعبنا العراقي هو الداعم الأساسي للمشروع الوطني العراقي وهو سنده ودعامته وسيكون المشروع الوطني بقيادته واعضاءه في خدمة الشعب وقواه الحية الفاعلة وصولا لعراق آمن وقوي ومزدهر ومسالم. وسيكون المشروع الوطني العراقي مفتوحا لكل العراقيين اشخاصا وتنظيمات وطنية في داخل وخارج العراق.



comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :100,556,307

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"