في تحدٍ صارخٍ للسيادة العراقية، إرهابيو "العمال الكردستاني" يرفضون الامتثال لقرار مغادرة #سنجار

أعلن حزب العمال الكردستاني الإرهابي، اليوم السبت، عدم امتثاله لقرار مجلس محافظة نينوى العراقية القاضي بضرورة مغادرة ارهابييه المسلحين من مدينة سنجار، واعتبره بأنه يصب في مصلحة "داعش"، فيما أكد أنه لن يغادر سنجار ويرفض دخول من صوتوا لصالح القرار الى المدينة.

وقال القيادي في الحزب، عكيد كلاري، والمتواجد في سنجار، إن "قرار مجلس محافظة نينوى بمغادرة مسلحي العمال الكردستاني يصب في مصلحة تنظيم داعش"، مؤكدا أن "مسلحي العمال الكردستاني لن يغادروا منطقة سنجار".

وأضاف أن "الحزب لا يفرق بين من صوت لصالح القرار وتنظيم داعش، فضلاً عن انه يرفض دخول الذين ساندوا أو صوتوا على القرار الى سنجار".

وكان المستشار الإعلامي لرئيس مجلس محافظة نينوى عبدالكريم كيلاني أعلن، الاثنين، أن مجلس المحافظة صوت على مغادرة مسلحي حزب العمال الكردستاني من الحدود الإدارية لمحافظة نينوى، معتبرا وجودهم "عاملا سلبيا" لاستقرار المنطقة.

 

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :113,920,994

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"