#متحدون وزعيمه #النجيفي يستنكرون حادثة نادي الشواذ في #أورلاندو ويعزون أسر قتلاها

استنكر ائتلاف متحدون للإصلاح في العراق، بزعامة اسامة النجيفي، اليوم الثلاثاء، بشد الهجوم الذي استهدف نادي أورلاندو الليلي للشواذ في ولاية فلوريدا الأميركية، وقدم تعازيه لأسر القتلى، فيما أكد أن منفذ الهجوم لايمكن أن ينتمي لدين أو مذهب.

 

وقال الائتلاف، في بيان، إن "الارهاب يؤكد مرة أخرى ألا دين أو جنسية أو أرض له، ومعني بالاعتداء واستهداف أرواح الأبرياء"، مشيرا إلى أن "الأرواح التي حصدت في ناد ليلي في أورلاندو بولاية فلوريدا الأميركية والجرحى الذين سقطوا لا ذنب لهم سوى أنهم استهدفوا بنار الكراهية والإرهاب الأعمى".

واضاف أنه "في الوقت الذي يدين ويستنكر هذه الجريمة الشنعاء، يؤكد من جديد إن الإرهاب يستهدف الجميع"، مشددا أن "مواجهته والقضاء عليه والخلاص من شروره واجب الجميع أيضا".

واشار الائتلاف الى أن "العراقيين دفعوا تضحيات لا حد لها وهم يواجهون الإرهاب، وهم يدركون أن مواجهتهم له تكتسب معاني إضافية، فإلى جانب الدفاع عن الوطن والقيم والمبادئ، فهي دفاع عن الإنسانية أيضا، لذلك يكون تعضيد الجهد المقاتل لداعش واجبا ليس لأحد التخلي عنه".

وتابع "ليكن واضحا أن الإرهابي الذي نفذ هجوم أورلاندو لا يمكن أن يكون منتميا إلى دين أو مذهب"، موضحا أن "القيم السماوية أعز وأكرم من أن يستطيع مجرم تلويثها بعمل جبان خائب".

ولفت البيان الى أن زعيمه أسامة عبدالعزيز النجيفي "يتقدم بخالص التعازي لأسر الضحايا، ويدعو بالشفاء العاجل للجرحى".

يشار إلى أن الهجوم الدموي في ملهى ليلي للشواذ في مدينة أورلاندو يعد الأسوأ من نوعه حتى الآن في تاريخ الولايات المتحدة، وأسفر عن مقتل 50 شخصا على الأقل وإصابة 53 آخر.

 

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :114,007,596

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"