#كردستان #العراق ترفض تهديدات #الحرس_الثوري الإيراني

رفضت حكومة إقليم كردستان بشمال العراق، اليوم السبت، تهديدات الحرس الثوري الإيراني للأقليم، مؤكدة في الوقت نفسه إهتمامها بعلاقاتها مع ايران وتطويرها على كافة الأصعدة.

 

وقالت حكومة الإقليم في بيان إن "نائب قائد الحرس الثوري في إيران سردار حسين سلامي هدد في خطبة الجمعة يوم أمس ب‍طهران حكومة وشعب كردستان بتدمير الإقليم".

ورفضت حكومة الإقليم "بشدة تلك التهديدات"، معتبرة أنها "في غير محلها ولاتتوافق مع العلاقة التأريخية والصداقة بين إقليم كردستان وايران".

وأضافت ان "هناك حوارات مليئة بالتفاهم والصداقة بين الجانبين"، لافتة إلى أن "تلك التهديدات هي بالضد تماما من طبيعة الحوارات التي تجري بيننا، ولن تخدم علاقاتنا ولايجوز إستخدام تلك اللهجة إتجاه إقليم كردستان".

وأكدت حكومة الإقليم أنها "تهتم بعلاقاتها مع إيران وتحاول تطويرها على كافة الأصعدة"، مشيرة إلى أن "تلك التصريحات تخالف هذا الإتجاه".

وأوضحت أن "الاقليم يحافظ على تنمية علاقات الصداقة والتعاون وتطبيق القانون الدولي ومباديء الجيرة وأن يكون الإقليم عاملا للإستقرار والسلام الحقيقي من أجل مصلحة شعوب إيران وإقليم كردستان والمنطقة"، مبينة أنها "لاترغب أن يكون شعب إقليم كردستان مصدرا لتهديد داخل أراضي إيران وأية دولة جارة للإقليم".

وطالب نائب قائد الحرس الثوري الإيراني سردار سلامي، الجمعة، مسؤولي إقليم كردستان بالإلتزام بوعودهم، مهددا بأن "الجيش سيدمر أية منطقة تصبح مصدرا لتهديد الجمهورية الإسلامية".

 

 المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :113,881,254

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"