هيئة علماء المسلمين تستنكر #تفجير_الكرادة وتؤكد: حرمة دماء المدنيين أعظم من هدم الكعبة المشرَّفة

جددت هيئة علماء المسلمين في العراق تأكيدها على حرمة دماء المدنيين التي تعد عند الله تعالى أعظم من هدم الكعبة المشرَّفة، قبلة المسلمين.

 

وعدّت الهيئة في بيان لها، صدر اليوم الأحد، الجريمة الدامية النكراء التي شهدتها منطقة الكرادة وسط العاصمة العراقية فجر اليوم، استخفافا مؤلما بأرواح الأبرياء أيّا كان الفاعل ودواعيه لارتكابها.. مطالبة جميع العراقيين بأن يكونوا أكثر وعيا وإدراكا وتفهما لما يجري وما يراد بهم.

واشار البيان الى ان التفجير الذي استهدف مجمعا تجاريا وسط المنطقة المذكورة، التي تشهد ازدحاما مع اقتراب عيد الفطر المبارك، اسفر في احصائية اولية عن مقتل أكثر من (80) شخصا واصابة (200) آخرين بجروح بعضها بليغة، فيما يرجح ارتفاع عدد الضحايا وذلك لأن هناك عدد من الجثث ما زالت تحت الأنقاض، لافتة الانتباه الى ان الانفجار تسبب ايضا في إحراق وتدمير العشرات من المحال التجارية والشقق السكنية.

وفي ختام بيانها، رفعت هيئة علماء المسلمين أكف الضراعة الى الباري جل في علاه أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ويلهم أهلهم وذويهم الصبر الجميل، وأن يمنّ على الجرحى بالشفاء العاجل، وأن يجنب العراق وأهله الفتن ما ظهر منها وما بطن.

وفيما يأتي نص البيان

 

بيان رقم (1187) المتعلق بالتفجير الإجرامي الذي طال مجمعا تجاريا في الكرادة ببغداد

 

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله محمد بن عبد الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:

فقد ارتفعت حصيلة التفجير الذي استهدف مجمعًا تجاريا يشهد ازدحاما مع اقتراب عيد الفطر المبارك في منطقة الكرادة ببغداد؛ إلى أكثر من 80 قتيلًا و200 جريح، فضلا عن إحراق عشرات المحلات التجارية والشقق السكنية، ورجحت المصادر الطبية ارتفاع العدد لاحتمال وجود ضحايا تحت الأنقاض.

إن هيئة علماء المسلمين تدين هذه الجريمة الدامية، وتعدها استخفافا مؤلمًا بأرواح الأبرياء أيّا كان الفاعل ودواعيه لارتكابها، وتؤكد على حرمة دماء المدنيين، التي هي أعظم عند الله من هدم الكعبة -شرفها الله- قبلة المسلمين، وتدعو الهيئة العراقيين جميعا إلى أن يكونوا أكثر وعيا وإدراكا وتفهما لما يجري وما يراد بهم.

نسأل الله تعالى أن يرحم الضحايا بواسع رحمته، وأن يلهم أهلهم وذويهم الصبر الجميل، وأن يمنّ على الجرحى بالشفاء العاجل، وأن يجنب العراق وأهله الفتن ما ظهر منها وما بطن، إنه سميع مجيب.

      

الأمانة العامة

28 رمضان 1437

3 تموز 2016


comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :104,823,418

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"