قوات الاحتلال الأميركي تؤكد مشاركتها في الهجوم على #القيارة جنوب #الموصل

اعترفت وزارة الخارجية الأميركية بمشاركة قوّات الاحتلال في المعارك الدائرة على ناحية القيّارة جنوب مدينة الموصل، مركز محافظة نينوى بشمال العراق، وذلك بقصف أهداف بالمدفعية، إضافة إلى مشاركتها قوات نظام المنطقة الخضراء في المواجهات المباشرة.

 

وأعلن ـ"فريق التواصل الإلكتروني" الذي يتبع الوزارة المذكورة أن قوّات أميركية من الفرقة المجوقلة (101) قصفت الثلاثاء مناطق في محيط القيّارة وبالتحديد قرية سوار المتاخمة لها، مستخدمة مدفعية ثقيلة من طراز (M777 هاوتزرتي). وبث الفريق مقطعا مصورا يُظهر ثمانية جنود وهم يطلقون القذائف.

وفي السياق نفسه، قالت مصادر صحفية مطلعة، إن قوات برية للاحتلال الأميركي شاركت في المعارك والمواجهات التي شهدتها القيّارة الثلاثاء، وقد شوهدت العشرات من المدرعات والمركبات المزودة بأجهزة اتصالات حديثة يقودها ويستقلها جنود أميركيون إلى جانب القوّات الحكومية.

وفضلاً عن دورها في القصف الجوي وإسناد القوات على الأرض، تواصل قوات الاحتلال الأميركي الزج بالمزيد من جنودها في العراق من أجل المشاركة الميدانية المباشرة في العدوان على مدينة الموصل.

 

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :113,871,662

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"