متهماً #نوري_المالكي و #حيدر_العبادي، زيباري يكشف عن فضيحة فساد هائل في نظام #المنطقة_الخضراء، فيديو

الصورة: زيباري في زيارة لأحد المراقد الشيعية، في محاولة لكسب عطف بعض النواب الطائفيين.

براء الشمري

كشف وزير مالية نظام المنطقة الخضراء بالعراق، هوشيار زيباري، ليل الثلاثاء، عن فضيحة فساد هائل جديدة بالعراق، فيما أكد برلمانيون تقديم طلب إلى رئاسة برلمان المنطقة الخضراء لعقد جلسة لسحب الثقة عنه (نشرنا عنه بالوثيقة هنا)، بعدما تم استجوابه في البرلمان بوقت سابق، وصُوّت على عدم الاقتناع بكلامه، بناءً على طلب مقدّم من عضو حزب الدعوة هيثم الجبوري.

 

وقال زيباري، المنتمي لـ"التحالف الكردستاني"، إنّه "يمتلك وثائق تؤكد قيام أحد السياسيين بتحويل نحو ستة مليارات دولار ونصف المليار إلى حسابه في دولة أجنبية"، مؤكداً أنّه "سيكشف المزيد من الوثائق خلال الأيام المقبلة".

ويشير زيباري في هذا الصدد إلى الارهابي اللص نوري المالكي، فيما يكشف ان جريمة السرقة هذه جرت بعلم رئيس اللجنة المالية السابق في مجلس نواب المنطقة الخضراء، حيدر العبادي، الذي يتولى الآن رئاسة وزراء النظام.

واعتبر، في مقابلة صحافية، أنّ "رئيس البرلمان سليم الجبوري تعرض إلى ضغط كبير من قبل بعض النواب من أجل استجوابي، والتصويت على عدم القناعة بأجوبتي"، لافتاً إلى أنّ "التحالف الكردستاني لديه خيارات عدة في حالة إقالته من منصبه"، مشيراً إلى أنّ "الأكراد مقاتلون ولديهم القدرة السياسية والعسكرية، ولن يتركوا الساحة ويهربوا، والاستجواب كان فيه تضليل للقانون والرأي العام".

في المقابل، قال هيثم الجبوري، الثلاثاء، إنّ "100 نائب قدموا طلباً إلى رئاسة البرلمان، من أجل عقد جلسة لسحب الثقة عن وزير المالية"، مطالباً بأن "تكون إجراءات سحب الثقة من خلال الاقتراع الورقي السري".

وأضاف، خلال مؤتمر صحافي، "ننتظر جميع الشرفاء وكل القوى الوطنية ليكون لها موقف حازم، وعدم انقلاب الأمور، ليتحول صاحب الاستجواب إلى متهم"، مبدياً استعداده لـ"شرح تفاصيل استجواب زيباري بالأدلة والتفاصيل".

وللاطلاع على اعتراف زيباري يرجى الضغط هنا، أو مشاهدة التسجيل في أدناه

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :114,007,540

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"