#حيدر_العبادي يطالب #أوباما بزيادة عدد المحتلين الاميركيين

الصورة: جنود المدفعية الأميركية يطلقون نيرانهم على مدينة القيادرة خلال العمليات العسكرية الأخيرة.

اكد رئيس وزراء نظام المنطقة الخضراء في العراق، حيدر العبادي، اليوم الاربعاء، انه طلب من الرئيس الأميركي، باراك اوباما، ‏زيادة عدد المستشارين الاميركيين، مؤكداً انه تمت الموافقة على الطلب.‏

وقال مكتب العبادي في بيان إنه "استعدادا للمعركة ‏الحاسمة لتحرير مدينة الموصل للقضاء على عصابات داعش وتحرير كامل الاراضي العراقية ‏وفي ضوء الدور الذي يساهم به المدربين والمستشارين من التحالف الدولي للاسراع بحسم ‏المعركة، تم التشاور مع الرئيس الأميركي باراك اوباما بطلب من الحكومة العراقية لزيادة اخيرة ‏لعدد من المدربين والمستشارين الأميركيين تحت مظلة التحالف الدولي في العراق لتقديم الاسناد ‏للقوات الامنية العراقية البطلة في معركتها الوشيكة لتحرير الموصل"، مبينا انه "تمت الموافقة على ‏طلب الحكومة".‏

وزعم بيان مكتب العبادي أنه "سيتم البدء بتخفيض اعداد المستشارين والمدربين مباشرة بعد تحرير ‏الموصل"، مشيرا الى ان "دور المدربين والمستشارين ليس قتالي انما للتدريب والاستشارة فقط وان ‏من سيحرر الارض هي قواتنا البطلة ولايوجد اي قوات او مقاتل اجنبي يقاتل مع القوات العراقية ‏منذ بدء عمليات تحرير الاراضي" حسب زعمه.‏

وكان المتحدث باسم التحالف الدولي جون دوريان، أكد، الثلاثاء، ان عدد عناصر التحالف في العراق يبلغ 8 الاف شخص، مبينا ان 4500 منهم هم من الجنسية الاميركية.

يذكر ان القوات الأميركية نشرت صوراً لعملياتها القتالية في العراق، مكذَّبة بذلك كل المزاعم التي يتشدق بها عملاء المنطقة الخضراء بالسيادة والاستقلال وبعدم وجود أي قوات قتالية على الأراضي العراقية.

 

المصدر: وكالات

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :114,007,643

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"