أكثر من مليار دينار عراقي تسرقها عصابات #الحشد_الشعبي في #بغداد برعاية الأجهزة الأمنية

الصورة: العصابات الطائفية تتحرك بحرية كاملة في بغداد برعاية قوات النظام. أرشيفية.

قال مصدر عراقي ان ميليشيات الحشد الشعبي أقدمت على سرقة رواتب كلية الإدارة والاقتصاد في الجامعة المستنصرية، عندما هاجمت سيارات دفع رباعي، من التي تستخدمها العصابات الطائفية، سيارة حكومية تحمل مبلغاً يتجاوز مليار دينار، حوالي 800 ألف دولار.

 

وأكد المصدر لوجهات نظر أن الجريمة حصلت حوالي الساعة الحادية عشرة صباح اليوم الاحد في تقاطع الموال بشارع فلسطين شرق بغداد، وأمام نواظر أربعة دوريات أمنية، من جهات مختلفة، كانت موجودة في مكان الحادث.

وأضاف ان موظفي الكلية تظاهروا احتجاجاً على هذه الجريمة، التي وقعت في منطقة تفرض ميليشيات الحشد الشعبي سيطرتها عليها بالكامل، وفي وضح النهار، مما يؤكد أن من قام بها يتحرك بكل ثقة وحرية.

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :113,877,742

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"