بعد أن طلَّق ابنته وفرَّ هارباً، "النصراوي هولمز" يتتبع أثر صهره سعياً لاسترجاع 53 مليون دولار

الصورة: هل يشارك النصراوي اختلاساته مع رئيس كتلته، عمار الحكيم؟ صورة أرشيفية.

كشف مصدر مطلع وموثوق في ديوان محافظة البصرة، الجمعة، عن فقدان المحافظ ماجد النصراوي مبلغاً يقدر بـ 53 مليون دولار كان قد اودعها في حساب زوج ابنته، الذي طلقها مؤخراً، قبل ان يولي هارباً بالمبلغ الى كندا.

 

وقال المصدر ان النصراوي قد تعرض لوعكة صحية اضطر على إثرها لاجراء عملية قسطرة في احدى المستشفيات بالعاصمة اللبنانية، بعد تلقيه نبأ طلاق ابنته، هدى، المقيمة في الكويت، من زوجها الذي ولى هارباً الى كندا، وبحوزته قرابة 53 مليون دولار اميركي، كانت قد اودعت بحسابه الشخصي من قبل صهره النصراوي، بعد ان حصل عليها الاخير من عمولات مالية فرضت على عقود حكومية وصفقات فساد مالي واداري.

وأضاف المصدر ان محافظ البصرة عاد الى المحافظة بعد اجراء عملية القسطرة في بيروت، ليغادرها في اليوم التالي متوجها الى الكويت ومنها الى كندا سعياً منه للحاق بطليق ابنته، بقصد اقناعه بارجاع المبلغ المودع بعهدته، موضحاً ان النصراوي يعدُّ متغيباً عن الدوام الرسمي حالياً بعد انتهاء اجازته في 2016/10/25، مبيناً ان رئيس وزراء نظام المنطقة الخضراء لم يوافق حتى الان على طلب اجازة النصراوي.

وتابع المصدر قائلا ان "المحافظ وكتلته (المجلس الأعلى" يعيشون حالة من الارباك والقلق خوفاً من انتشار الخبر ومعرفة الشارع البصري بالامر، لما يشكله من خطورة على سمعة الكتلة خصوصاً مع اقتراب موعد الانتخابات"، وفيما اشار الى ان النصراوي وكافة افراد عائلته يحملون الجنسية الاسترالية، لفت الى انهم مقيمين بدولة الكويت، منذ ان تولى النصراوي مهام منصبه محافظاً للبصرة!

 

المصدر

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

عدد الزوار :113,875,745

تطبيق الموبايل

-->

آخر الزيارات

مساحة اعلانية

الأكثر قراءة

الأكتر مشاهدة

تابعنا على "فيس بوك"